قالت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، الثلاثاء، إنها خصصت 70 مليار درهم (19 مليار دولار) لشراء منتجات يمكن تصنيعها محلياً.

ويشمل ذلك اتفاقيات أبرمتها أدنوك بقيمة 21 مليار درهم (5.7 مليار دولار) مع شركات إماراتية وعالمية خلال منتدى “اصنع في الإمارات” في أبو ظبي.

وذكرت الشركة أن الفرص المحلية تشمل أكثر من مائة منتج تنوي شرائها واستخدامها في مختلف مجالات وجوانب أعمالها، في إطار سعيها لتوسيع عملياتها لتلبية الطلب العالمي المتزايد على الطاقة.

تهدف أدنوك إلى شراء هذه المنتجات خلال عامي 2022 و 2023.

وخلال المنتدى نفسه، صرح سلطان الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة لدولة الإمارات العربية المتحدة، الذي يرأس أيضًا شركة أدنوك، أن الشركات الوطنية ستخصص 110 مليارات درهم (30 مليار دولار) لاتفاقيات الشراء المحتملة لمنتجات من الشركات المصنعة المحلية.

وصرح الجابر إن هذه الخطوة ستضيف ما لا يقل عن 6 مليارات درهم سنويا إلى الناتج المحلي الإجمالي.