أسعار النفط للبرميل السعودي

Issam Alagha
منوعات

العالم يتحدث الآن عن تراجع أسعار النفط، وهذا ما أقرته بورصة البترول الدولية، حيث شهدت تراجعاً في سعر البرميل. في المقالة التالية، سنتعلم المزيد عن زراعته.

أسعار النفط

وشهدت الأيام القليلة الماضية سلسلة من الانخفاضات المستمرة التي بلغ إجماليها حوالي 2.58 دولار لخام برنت، بينما سجل البرميل حوالي 68.79 دولارًا، وهو ما لم يكن الحال عليه من قبل للنفط.

وانخفض سعر خام تكساس بنسبة 2.85٪ حيث بلغ سعر البرميل حوالي 66.53 دولارًا.

جدير بالذكر أن الأسعار ارتفعت بشكل ملحوظ خلال الأسابيع القليلة الماضية، لكن هذا يرجع إلى استهلاك كميات كبيرة من النفط من قبل الدول الصناعية، وبالتالي ارتفع سعر النفط في هذا الوقت بسبب الانخفاض. في توريد النفط الخام.

قال بعض الخبراء الاقتصاديين العالميين والبورصة، إن الحركات التجارية تشهد نموًا بطيئًا، لكن هذا يرجع إلى انتشار فيروس كورونا الذي أدى إلى إغلاق العديد من الموانئ والدول في تحركات التجارة العالمية.

أسعار النفط السعودي للبرميل

كانت المملكة العربية السعودية من الدول التي أحبطت استقبال العديد من الوافدين من العديد من الدول خلال انتشار فترة كورونا، وبالتالي أثرت على استهلاك العديد من الخدمات المعتمدة على النفط الخام في السعودية، مما أدى إلى تراجع في سعر البرميل في السعودية .. السعودية في هذه الاوقات.

جدير بالذكر أن مؤشرات أسعار البرميل السعودي تراجعت بنسبة 2٪، بناءً على التغييرات التي أحدثها فيروس كورونا والإجراءات المتخذة ضد انتشار الفيروس.

كما أثرت هذه التغيرات على اقتصاديات كل من السعودية والدول الأجنبية، مما أدى إلى بعض التقلبات في سعر البرميل خلال هذه الفترة.

ارتفاع أسعار النفط

وصرحت وكالة الطاقة الدولية في الأيام الأخيرة إن السعر سيرتفع بشكل كبير في الأيام القليلة المقبلة بسبب رفع العديد من الاحتياطات التي كانت تعمل عليها، مما يفتح الباب أمام تعاون دولي مع العديد من الدول.

وعليه، فإن انخفاض الأسعار يعود إلى عدم استهلاك المواطنين للسيارات والدراجات والسيارات والمركبات التي كانت تعمل بالوقود، وبالتالي زادت المخزونات، ومع فتح التعاملات الخارجية والداخلية، فإن الطلب على النفط سيرتفع في الأشهر القادمة ….

وشددت الوكالة أن الطلب على براميل النفط انخفض إلى نحو 120 برميلا يوميا، وهذا يشير إلى ركود في حركة المبيعات والتجارة، مما أضعف بشكل كبير اقتصاديات الدول.

كيف تستعيد أسعار النفط؟

لا شيء يستحق التأكيد، لكن سعر البرميل يتزايد باطراد بسبب الطلب المتزايد على الرحلات التجارية الخارجية، خاصة بعد ظهور العديد من المشاريع الجديدة حول العالم.

بالإضافة إلى ذلك، تريد جميع الدول من الأم تنشيط اقتصاداتها مرة أخرى من خلال نشاط الحركة التجارية.

وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن هذه الدول ستعمل على إنتاج النفط الخام من أجل أن تكون قادرة على إعادة النشاط الاقتصادي والحركة الاقتصادية في بلد ارتفع فيه السعر، مما يدفع الدول إلى البحث عن مصادر أخرى للطاقة أو حفر آبار جديدة تلبية الطلب العالمي على النفط.

كما يمكن العمل على ترشيد استهلاك النفط في حال حدوث زيادة في الاستهلاك، مما يعمل على توفير مخزون أمان في حال وجدت الدولة نفسها في ظروف مشابهة لظروف كورونا.

رابط مختصر