أسمرة ترفض العقوبات الأمريكية المفروضة على رئيس أركان الجيش الإريتري

Admin
سياسة
24 أغسطس 2021

وعبرت وزارة الخارجية الإريترية، في بيان، عن رفضها الشديد للعقوبات الأمريكية المفروضة على قائد جيشها بسبب مزاعم بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان في منطقة تيغراي شمال إثيوبيا.

وصرح البيان، عبر “تويتر”، إن “حكومة إريتريا ترفض شكل ومضمون الادعاءات الباطلة والابتزاز الموجه ضدها”.

“إن حكومة إريتريا تحث مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على تحمل مسؤوليته في ردع الانتهاكات الصارخة للقانون الدولي وسيادة الشعوب والأمم من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والسعي إلى الإنصاف منها”.

– يماني مسكل (hawelti)

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت الاثنين الماضي عقوبات على رئيس أركان قوات الدفاع الإريترية “فيليبوس ولديوهانيس”.

وتتهم واشنطن “ولديوهانيس” بالتورط في انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في إقليم تيغراي الإثيوبي.

وتتهم منظمات حقوقية جنود إريتريين بمنع مرور المساعدات الغذائية ونهبها في منطقة تيغراي.

وفي يوليو الماضي، أعلنت الحكومة الإثيوبية أن القوات الإريترية بدأت انسحابها من منطقة تيغراي الشمالية، بعد سبعة أشهر من اندلاع الصراع الذي تشك فيه واشنطن.

وتشير التقديرات إلى مقتل الآلاف في الحرب التي تسببت في فرار ثلث سكان المنطقة البالغ عددهم 6 ملايين نسمة.

رابط مختصر