أصابت المئات.. شرطة الاحتلال تقمع جنازة شهيد فلسطيني في القدس

Admin
2022-05-17T03:48:30+03:00
سياسة

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي هاجمت، اليوم الاثنين، فلسطينيين خلال تشييع جنازة الشهيد “وليد الشريف” في القدس المحتلة، مما أدى إلى إصابة المئات.

اندلعت اشتباكات بعد أن هاجمت شرطة الاحتلال جنازة “الشريف” (23 عاما) من سكان بيت حنينا في القدس الذي استشهد يوم السبت جراء إصابته برصاصة مطاطية في رأسه خلال الاشتباكات. التي وقعت في باحات المسجد الأقصى في 22 نيسان / أبريل.

وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اقتحمت المقبرة، خلال تشييع جنازة الشهيد، واعتدت على المشاركين فيها. كما أطلقت الرصاص المطاطي على سيارة الإسعاف التي كانت تقل الشهيد من مستشفى المقاصد في القدس باتجاه المسجد الأقصى.

أفاد الهلال الأحمر في القدس، عن إصابة ما لا يقل عن 71 شخصاً بالرصاص المطاطي والاختناق بقنابل الغاز المسيل للدموع، خلال هجوم قوات الاحتلال على جنازة الشريف، بعد منعهم من رفع الأعلام الفلسطينية.

ومرة أخرى تقتحم قوات الاحتلال المقبرة خلال تشييع جنازة الشهيد وليد الشريف

– القسطل القسطل (AlQastalps)

تغطية صحفية: “قوات الاحتلال تعتدي على شبان خلال تشييع الشهيد وليد الشريف”

– القسطل القسطل (AlQastalps)

ومع اعتداء الشرطة على الجنازة نقل الجثمان بسيارة إسعاف إلى المسجد الأقصى حيث من المقرر تشييع جنازة “الشريف” في وقت لاحق إلى مقبرة المجاهدين في شارع صلاح الدين بالمدينة المحتلة.

وسلمت قوات الاحتلال، اليوم الاثنين، جثمان الشهيد.

وشهد محيط مستشفى المقاصد، مظاهرة حاشدة لاستلام الجثمان، حملت على الأكتاف، وردد المشاركون هتافات منددة بقوات الاحتلال واستشهاد “الشريف”.

شاهد | تغطية صحفية: “الاحتلال يهاجم بوحشية مشيعي الشهيد وليد الشريف في القدس”.

– شبكة قدس نيوز (qudsn)

مصادر محلية: اعتقلت قوات الاحتلال أكثر من 50 شابا فلسطينيا أثناء قيامها بقمع جثمان الشاب وليد الشريف في القدس المحتلة.

– وكالة شهاب الإخبارية (ShehabAgency)

بدورها، وصفت الرئاسة الفلسطينية هجوم قوات الاحتلال على عزاء الشهيد ومقبرة المجاهدين في القدس بأنه “عمل بربري وبربري”.

وصرحت الرئاسة في بيان لها، الاثنين، إن قوات الاحتلال “لم تعد راضية عن ارتكاب جرائمها بحق أرواح شعبنا، بل تمتد انتهاكاتها إلى حرمة الموتى والمقابر”.

وأشارت الخارجية الفلسطينية إلى أن إرهاب إسرائيل ضد جنازة شريف يعكس تجاوبها مع المطالب الدولية بالتحقيق في جرائمها.

فيما قالت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” إن “عدوان قوات الاحتلال على جنازة الشهيد هو إرهاب صهيوني سيقابل بمزيد من الصمود والتحدي والمواجهة المفتوحة”.

من تشييع جنازة الشهيد وليد الشريف من المسجد الأقصى

– القسطل القسطل (AlQastalps)

حملة اعتقالات نفذتها قوات الاحتلال بحق المشاركين في تشييع جنازة الشهيد وليد الشريف في مقبرة باب الساهرة بالقدس.

– القسطل القسطل (AlQastalps)

وأضافت أن “هجوم قوات الاحتلال الصهيوني على جموع شعبنا وأهلنا في القدس الذين حضروا جنازة الشهيد وليد الشريف مساء اليوم وقمعهم واستهدافهم بالرصاص الحي وإصابة العشرات بجراح. هم جريمة تفضح ارهاب وسادية هذا العدو وانتهاكه لكل القوانين والاعراف والقوانين “.

وتابعت: “هجوم الليلة يكشف أن قيادة الاحتلال فقدت صوابها، وهي الآن في حالة ذعر وخوف في مواجهة التماسك والصمود الشعبي ومواجهة كل مخططاتها التهويدية والاستيطانية”.

أما حركة التحرير الفلسطينية “فتح” فقالت إن اعتداء قوات الاحتلال على جثة الشهيد “وليد الشريف” وقبله “شيرين أبو عقله”، هو تجسيد لسلوكها الفاشي.

وشهدت مدينة القدس والمسجد الأقصى طوال شهر رمضان مواجهات بين شرطة الاحتلال ومصلين أصيب خلالها مئات الفلسطينيين واعتقل المئات.

رابط مختصر