أفغانستان.. الدنمارك تغلق سفارتها وألمانيا تخفض موظفيها للحد الأدنى

Admin
سياسة

أعلنت الدنمارك إغلاق سفارتها في العاصمة الأفغانية كابول، فيما أعلنت ألمانيا خفض عدد موظفي سفارتها في كابول.

جاء ذلك في إعلانين صادرين عن وزارتي خارجية البلدين، الجمعة، مع التقدم السريع لحركة “طالبان” نحو كابول.

وصرحت وزارة الخارجية الدنماركية إنها قررت إجلاء جميع موظفي سفارتها في العاصمة كابول.

واضاف البيان “نحترم الاغلاق المؤقت لسفارتنا في كابول”.

في وقت، قالت وزارة الخارجية الألمانية إنها ستخفض عدد موظفيها في سفارتها في كابول.

وأشارت الوزارة إلى أن القرار ينص على خفض عدد الموظفين إلى الحد الأدنى.

مع تدهور الوضع الأمني ​​في أفغانستان، شاركت عدة دول بشكل أكثر فاعلية في الجهود المبذولة لإجلاء موظفيها ومواطنيها.

أجرى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين، يوم الخميس، سلسلة من المكالمات الهاتفية المنفصلة مع نظرائه الكنديين، مارك غارنو، والألماني هيكو ماس، والأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ، لمناقشة خطط تقليص الوجود المدني لهذه الدول في أفغانستان، في في ظل تدهور الوضع الأمني ​​هناك.

وأعلنت كندا، الجمعة، أنها بصدد إرسال قوات خاصة إلى أفغانستان لإجلاء مواطنيها من السفارة الكندية في العاصمة كابول، وإغلاقها بعد ساعات من إعلان أمريكا وبريطانيا نفس الخطوة.

تدهور الوضع السياسي في أفغانستان بشكل كبير بعد انسحاب القوات الدولية، حيث سيطرت حركة “طالبان” على العديد من المدن ذات الأهمية الاستراتيجية، آخرها مدينة بولي علم، عاصمة إقليم لوغار، وسط العاصمة. البلد الذي يقع على بعد حوالي 80 كم من العاصمة. كابل.

رابط مختصر