دعا المستشار الألماني أولاف شولتز روسيا إلى وقف الحرب ضد أوكرانيا، معتبراً أن إغلاق تركيا للمضائق أمام السفن الحربية بموجب اتفاقية مونترو يعد مساهمة مهمة.

وفي حديثه في مؤتمر صحفي مشترك في أنقرة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال شولز: “نحن مدينون بالشكر لتركيا لإغلاق المضيق”. كما ناشد خلال خطابه للرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقف الحرب في أوكرانيا. .

بدوره، أكد الرئيس التركي أن بلاده ستواصل جهودها الحثيثة للتوصل إلى هدنة دائمة بين روسيا وأوكرانيا.

وصرح أردوغان “سنواصل جهودنا الحثيثة للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار بين روسيا وأوكرانيا”.

وأضاف “بينما نتخذ إجراءات تتعلق بأمن أوروبا، اتفقنا مع المستشارة الألمانية على تسريع الجهود الدبلوماسية لإيجاد حل للحرب الروسية الأوكرانية”.

تسمح اتفاقية مونترو للمضائق البحرية، الموقعة عام 1936، بمرور السفن الحربية التابعة لدول ليست على ضفاف البحر الأسود، من مضيق الدردنيل والبوسفور، بشرط إخطار تركيا بالمرور قبل 15 يومًا، و البقاء في البحر الأسود لمدة لا تزيد عن 21 يومًا.

وتشن روسيا منذ 28 فبراير شباط عملية عسكرية في أوكرانيا ترى أنها دفاعا عن أمنها القومي، فيما أثارت العملية غضبا أوروبيا عبر فرض عقوبات صارمة على موسكو، وسط مخاوف دولية من وصول الأمر إلى حرب مدن.