أول قرار لتحدي أوبك+.. اليابان تفرج عن احتياطيات نفطية لمواجهة ارتفاع الأسعار

Admin
إقتصاد
24 نوفمبر 2021

أعلن رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، فجر الأربعاء، أن حكومته ستفرج عن بعض احتياطياتها النفطية بالتنسيق مع الولايات المتحدة وبما لا يخالف القانون، لمواجهة ارتفاع أسعار الخام العالمية، فيما رويترز. ونقلت وسائل إعلام يابانية عن أن طوكيو قررت الإفراج عن نحو 4.2 مليون برميل من النفط من الاحتياطي الاستراتيجي.

وصرح كيشيدا للصحفيين إن وزير الصناعة الياباني كويتشي هاجيودا سيعلن تفاصيل الكمية التي سيتم الإفراج عنها.

وأشار إلى أن اليابان ستواصل الضغط على الدول المنتجة للنفط لمواجهة ارتفاع الأسعار.

ذكرت صحيفة نيكي، الأربعاء، أن اليابان ستعقد مزادات على حوالي 4.2 مليون برميل من مخزونها الوطني.

وصرحت الصحيفة، دون أن تذكر مصدر المعلومات، أن مزادات النفط الخام، التي تبلغ قيمتها نحو يوم أو يومين من الطلب في اليابان، ستعقد بحلول نهاية العام.

في الأسبوع الماضي، طلبت واشنطن من كبار مستهلكي النفط مثل الصين واليابان التفكير في سحب منسق لاحتياطي البترول الاستراتيجي.

وأعلنت إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” أنها ستفرج عن ملايين البراميل من الاحتياطيات النفطية الاستراتيجية في محاولة لتهدئة الأسعار.

أوضحت الإدارة الأمريكية أنها اتخذت هذه الخطوة بالتنسيق مع الصين والهند وكوريا الجنوبية واليابان وبريطانيا، بعد أن تجاهل منتجو أوبك + مرارًا دعوات لزيادة الإنتاج.

وصرحت وزيرة الطاقة الأمريكية جينيفر جرانهولم، الثلاثاء، إنه من المتوقع أن تبدأ أسعار البنزين المرتفعة في الولايات المتحدة في الانخفاض في الأسابيع القليلة المقبلة، نتيجة سحب ملايين البراميل من النفط من الاحتياطي البترولي الاستراتيجي.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، قال الرئيس الأمريكي إن إدارته لديها سبل للتعامل مع ارتفاع أسعار النفط عالميًا، بعد أن رفضت “أوبك” وحلفاؤها “أوبك +” المناشدات الأمريكية للمنتجين ؛ لضخ خام أكثر من المقرر بالفعل.

بعد قفزة في الأسابيع الأخيرة، وهي الأعلى منذ ما يقرب من 13 عامًا، انخفض سعر العقود الآجلة لخام برنت لشهر يناير بنسبة 3.08٪، ليصل إلى 79.9 دولارًا للبرميل، في حين انخفض سعر العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 3.32٪، ليصل إلى 77.09 دولارًا. برميل. .

ارتفعت أسعار النفط العالمية بشكل كبير منذ أكتوبر، حيث تجاوز سعر برميل خام برنت في الخامس من الشهر الماضي 83 دولارًا، للمرة الأولى منذ 10 أكتوبر 2018.

رابط مختصر