إيران: استمرار المحادثات مع السعودية يتوقف على جدية المملكة

Admin
2021-12-20T12:06:49+03:00
سياسة

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده يوم الاثنين إن إجراء مزيد من المحادثات مع السعودية يعتمد على “جدية” الرياض.

جاء ذلك في تقرير مقتضب نقلته “رويترز” دون مزيد من التفاصيل على الفور.

يأتي ذلك بعد أسبوع من استضافت العاصمة الأردنية عمان جلسة الحوار الأمني ​​بين السعودية وإيران بمشاركة خبراء من الجانبين. بهدف تعزيز الثقة بين الرياض وطهران.

وركز الاجتماع على طبيعة الإجراءات الفنية لبناء الثقة بين الطرفين، وتحديدا فيما يتعلق ببرنامج إيران النووي والتعاون في مجال الوقود النووي، بحسب الوكالة الأردنية الرسمية (بترا).

وكان وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان قال الشهر الماضي إن “محادثات بلاده مع إيران ستستمر، ومن المتوقع عقد جولة إضافية من المفاوضات قريبا”.

وأضاف بن فرحان أن الجولات الأربع السابقة كانت مجرد “استطلاعية” وليست موضوعية، لكنها أكدت التزام الجانبين بالتواصل.

واستضافت العاصمة العراقية خلال الأشهر الماضية 4 اجتماعات بين البلدين كانت على مستويات دبلوماسية واستخباراتية عالية، وأدت إلى تقارب كبير بينهما.

قطعت الرياض وطهران العلاقات في عام 2016 بعد أن هاجم محتجون البعثات الدبلوماسية السعودية في إيران ردا على إعدام المملكة لرجل الدين الشيعي نمر باقر النمر.

إيران والسعودية هما أبرز قوتين إقليميتين في الخليج، وهما على طرفي نقيض في معظم الملفات الإقليمية، وأبرزها الصراع في اليمن.

رابط مختصر