قالت مصادر مسئولة بوزارة الكهرباء والطاقة المصرية، إن إنتاج البلاد من الطاقة المتجددة زاد بأكثر من 22٪ على أساس سنوي خلال العام المالي الماضي 2021/2020.

تبدأ السنة المالية في مصر في أوائل يوليو وتنتهي في نهاية يونيو من كل عام، وفقًا لقانون الموازنة.

بلغ الإنتاج المصري من الطاقة المتجددة 4.5 ألف ميجاوات / ساعة، مع تحسين كفاءة أعمال التشغيل والصيانة للمشروعات، بحسب الصحف المصرية.

بلغ إجمالي طاقات الطاقة الجديدة والمتجددة حوالي 6000 ميغاواط، منها أكثر من 1.280 ميغاواط مملوكة للهيئة.

ساهمت مشاريع الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بالهيئة في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 2،230 ألف طن.

ارتفع إنتاج البلاد من الطاقة الشمسية بنسبة 306٪ على أساس سنوي خلال السنة المالية 2019/2020 إلى 3655 جيجاوات / ساعة.

أكملت مصر تنفيذ أكبر مجمع للطاقة الشمسية في العالم في مدينة بنبان بمحافظة أسوان، بطاقة 1465 ميجاوات، باستثمارات ملياري دولار، باستخدام نظام الخلايا الكهروضوئية، وتقوم الحكومة بشراء الطاقة من المستثمر ويصل العائد على الاستثمار إلى ما بين 10 إلى 15٪.

تلتزم الحكومة بشراء الطاقة الكهربائية المنتجة من المشاريع. يصل سعر شراء الطاقة الشمسية من المنازل إلى 102.8 قرش للكيلوواط، ومن المشاريع الكبرى إلى 8.4 سنت للكيلوواط، ومن الرياح 7 سنتات.