ارتفع عدد قتلى سلسلة التفجيرات التي وقعت الخميس في محيط مطار حامد كرزاي الدولي بالعاصمة الأفغانية كابول إلى 110 قتلى.

وشددت وكالة “نوفوستي” الروسية هذه النتيجة المحدثة، نقلاً عن مصادر في وزارة الصحة الأفغانية.

وكان مصدر في الوزارة قد أبلغ الوكالة أن 1338 شخصا على الأقل أصيبوا نتيجة التفجيرات.

ومن بين ضحايا التفجيرات التي تبناها تنظيم “الدولة الإسلامية” عشرات المدنيين الأفغان بينهم نساء وأطفال، و 13 جنديًا أمريكيًا، وهو ما يمثل ثالث أكبر خسارة في صفوف القوات الأمريكية منذ غزوها لأفغانستان عام 2001. .

وفجر انتحاريان من تنظيم “الدولة الإسلامية” نفسيهما يوم الخميس وسط حشود من الأفغان الذين كانوا متجمعين عند بوابات مطار كابول لاستكمال إجراءات التفتيش قبل الدخول والسفر.

ويبدو أن أحد المهاجمين نجح في الوصول إلى القوات الأمريكية التي كانت تشرف على تلك العمليات. حيث تشير التقارير إلى أنه فجر نفسه بينما كان الجنود الأمريكيون يفتشونه.