حقق الرياضية الإماراتية حمدة القبيسي إنجازاً مميزاً في سباقات الفورمولا للسيارات؛ بعدما حققت المركز الثالث في سباق “فورمولا 4” إيطاليا.

وتمكنت حمدة القبيسي من أن تصبح أول امرأة تعتلي سباقات “فورمولا 4” إيطاليا على مر تاريخها، بعد صعودها على منصة التتويج وحصولها على المركز الثالث في السباق الأول الذي أقيم، اول امس السبت، على حلبة ميسانو الإيطالية.

وتفوقت حمدة القبيسي، سائقة فريق بريما، على العديد من المتسابقين الرجال المميزين الذين شاركوا في السباق، حيث حلت في المركز الثالث خلف الإيطالي ليوناردو فورنارولي سائق فريق إيرون لينكس، والبريطاني أوليفر بريمان سائق فريق فارموتو سبورت، لتعتلي منصة التتويج.

وتنتمي القبيسي إلى عائلة رياضية بإمتياز ذات باع طويل في سباقات السيارات، حيث ان والدها خالد القبيسي بطل في سباقات التحمل الطويلة بالسيارات، بالإضافة شقيقتها آمنة القبيسي دخلت التاريخ بإنجازاتها في سباقات الفورمولا كذلك.

وسبق لولدها تحقيق بطولة “دبي 24 ساعة” 3 مرات، وبطولة “الخليج 12 ساعة” مرة واحدة، كما حصل على المركز الثاني في سباق “لومان 24 ساعة” التاريخي، والمركز الثاني في بطولة العالم للتحمل.

بينما كانت شقيقتها القبيسية أول امرأة تتوج بأحد سباقات بطولة “فورمولا 4″، وذلك على حلبة ياس الإماراتية، في عام 2019، لتأتي حمدة وتسير على درب شقيقتها، محققة ذلك الإنجاز الجديد.