التطورات متلاحقة.. اجتماع بين بايدن وبلينكن وأوستن حول أفغانستان وقلق بالكونجرس

Admin
سياسة

قال البيت الأبيض، في تغريدة على تويتر، الجمعة، إن الرئيس جو بايدن ناقش مع وزير الخارجية أنطوني بلينكين، ووزير الدفاع لويد أوستن، ومستشار الأمن القومي جيك سوليفان، “الجهود الجارية لتقليص عدد المدنيين في أفغانستان بأمان. . ” “.

وفي سياق متصل، بعث 17 من أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين والجمهوريين برسالة إلى “بلينكين” يطالبونه بتوسيع برنامج تأشيرات الهجرة للمتعاونين الأفغان مع القوات الأمريكية، حيث بدأت واشنطن خطة لإجلائهم ومنحهم تأشيرات دخول للولايات المتحدة.

وأعرب الممثلون في رسالتهم عن قلقهم البالغ إزاء الحالة في أفغانستان.

ونقلت مجلة بوليتيكو يوم الجمعة عن مصدرين مطلعين قولهما إن القيادة المركزية الأمريكية تعتبر إخلاء سفارة واشنطن في العاصمة الأفغانية كابول “أمرًا حتميًا” بعد مناقشات معمقة على عدة مستويات.

وأضافت المصادر أن وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” بدأت بوضع خطط لسحب المهمة الأمريكية بأكملها من أفغانستان، بالتزامن مع التقدم السريع لحركة “طالبان” في البلاد والانهيار الأسرع للجيش الأفغاني، وهو وتدربت الولايات المتحدة لسنوات وسط توقعات أمريكية بأن كابول ستقع في أيدي مقاتلي الحركة خلال أيام.

ويوم الجمعة أيضا، طُلب من موظفي السفارة الأمريكية في كابول البدء في تدمير مواد حساسة، تحسبا لاحتمال اجتياح طالبان للسفارة، على الرغم من التأكيدات العامة بأن المبنى لا يزال يعمل.

نقلت مجلة بوليتيكو، الخميس، عن مصادر قولها إن هناك مناقشات داخل الإدارة الأمريكية حول إمكانية إغلاق سفارة واشنطن في كابول على خلفية تقدم حركة طالبان الأفغانية.

وتشهد الساحة الأفغانية، في الفترة الحالية، مواجهات دامية بين الحكومة وحركة “طالبان”، التي أعلنت سيطرتها على مناطق واسعة في البلاد، بما في ذلك أكثر من 150 منطقة في عموم البلاد، بالإضافة إلى المعابر الحدودية مع. طاجيكستان ونقاط التفتيش على الحدود مع إيران وتركمانستان.

رابط مختصر