أعلنت وزارة التربية والتعليم، اليوم، عن صدور التوجيه السامي بالموافقة على آليات العودة إلى العام الدراسي 1443 هـ، مما يعكس حرص القيادة الرشيدة – حفظها الله – على صحة أبنائها وبناتها وطلابها والعاملين التربويين. وتسخير القدرات لمواصلة رحلتهم التعليمية والتكامل والتنسيق مع وزارة الصحة. وصرحت الوزارة في بيان لها: حرصاً على سلامة الطلاب والطالبات وأسرهم ومجتمعهم خلال عودة الحضور للعام الدراسي المقبل 1443 هـ، وفي ضوء ما تم دراسته في اللجان العليا، فقد تم صدرت الموافقة الكريمة والسخية على العمل وفق الترتيبات الآتية:

أولاً: بالنسبة للتعليم الجامعي، المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، والتعليم العام للفئات العمرية (12) سنة فأكثر. يشترط الحصول على جرعتين من اللقاح لحضور أعضاء هيئة التدريس وموظفي الجامعة والمدرسين والمدرسات والطلاب والطالبات للمنشآت التعليمية، مع توجيه وزارة الصحة لتوفير كميات كافية من اللقاحات، و تقديم اللقاح لكل من لم يجده، من خلال موقع مسجل لهذا الغرض، واستكمال ذلك قبل يوم الأحد 14/1/1443 هـ الموافق 22/8/2021 م.

ثانياً: تقوم وزارة الصحة بتسجيل مواعيد أخذ التطعيم بشكل آلي للطلاب والطالبات الذين لم يتلقوا التطعيم والذين تبلغ أعمارهم (12) سنة فأكثر.

ثالثاً: بالنسبة للتعليم العام للفئة العمرية أقل من (12) سنة. يشترط الحصول على جرعتين من اللقاح لحضور المعلمين والمعلمات والعاملين بالمنشآت التعليمية، وتعود الدراسة إلى التاريخ الذي بلغت فيه التغطية بجرعتين من اللقاح (70٪) من السكان. أو تاريخ 24/3/1443 هـ الموافق 30/10/2021 م أيهما أقرب.

رابعاً: تخطر هيئة الصحة العامة وزارة التربية والتعليم والجامعات والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني بما تراه من الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الصحية لإعادة دراسة الحضور لتطبيقها خلال مدة لا تتجاوز ( اسبوع واحد).