وجه محافظ منطقة جازان بالوكالة “محمد بن عبد العزيز” بفتح تحقيق لمعرفة أسباب تحول السيول إلى قرى في محافظتي أحد المشرحه والدرب بمنطقة جازان مما تسبب في أضرار كبيرة.

وأمر “عبد العزيز” بتشكيل لجنة برئاسة نائب الإمارة، وتضم في عضويتها الجهات المعنية، حيث تتولى التحقيق مع الجناة ورفع النتائج بشكل عاجل، تمهيدًا لمحاسبة النظام المتهاون.

وكانت السيول قد اجتاحت محافظة أحد المسارحة بمنطقة جازان، جراء هطول أمطار غزيرة، مساء الخميس، وألحقت أضرارا بعدد من المركبات والممتلكات.

ونشرت قناة الإخبارية لقطات مصورة أظهرت السيول تتدفق في الشوارع وتتحرك السيارات، مما أدى إلى إلحاق أضرار بالعديد من الممتلكات.

وتوقع المركز الوطني للأرصاد الجوية في السعودية، في تقريره للطقس، اليوم الجمعة، استمرار العواصف الرعدية من متوسطة إلى كثيفة، مما يؤدي إلى تدفق الأودية والسيول، مصحوبة بزخات من البرد في عدة مناطق، من بينها جيزان.

استمرت الأمطار الصيفية غير المسبوقة، تسببت في فيضانات غزيرة في عدد من المحافظات السعودية، بينها العاصمة الرياض.