السعودية تمنع مواطنيها من السفر إلى 13 دولة دون إذن مسبق

Issam Alagha
صحة

تبدأ المملكة العربية السعودية اعتبارا من اليوم الإثنين، السماح لمواطنيها بمغادرة البلاد وفق شروط وقوائم منع تضم 13 دولة، لأول مرة منذ ظهور فيروس كورونا في آذار مارس من العام الماضي عندما تم تعليق السفر وإغلاق الحدود.

وسيتم السماح بانطلاق رحلات جوية وبرية وبحرية تنقل كثيرا من السعوديين الذين حجزوا بشكل مسبق ويحذوهم الأمل بالسفر لأغراض العمل والعلاج والسياحة والدراسة وغايات أخرى جرى تأجيلها كل تلك الفترة.

وأصدرت الداخلية، قائمة بأسماء 13 دولة، يُمنع السفر إليها بشكل مباشر أو عن طريق دولة ثانية، دون الحصول على إذن مسبق من الجهات المعنية، وهي ”ليبيا، سوريا، لبنان، اليمن، إيران، تركيا، أرمينيا، الصومال، الكونغو الديمقراطية، أفغانستان، فنزويلا، روسيا البيضاء، والهند“.

 

وتشمل شروط السماح بالسفر للسعوديين، المواطنين المحصنين الذين تلقوا جرعتيْ لقاح (كوفيد 19) كاملتيْن، وكذلك الذين تلقوا جرعة واحدة، شريطة أن يكون قد مر 14 يومًا على تطعيمهم بالجرعة الأولى بحسب ما يظهر في تطبيق ”توكلنا“ الحكومي.

كما يشمل سماح السفر، المواطنين المتعافين من فيروس كورونا، شريطة أن يكونوا قد أمضوا أقل من 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، بحسب ما يظهر في تطبيق (توكلنا).

ويُسمح بالسفر أيضا للمواطنين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا، شريطة أن يقدموا قبل السفر بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي، تغطي مخاطر (كوفيد 19) خارج السعودية، وفقًا لما تعلنه الجهات المعنية من تعليمات.

وسيتعين على تلك الفئة، الخضوع للحجر المنزلي بعد العودة إلى السعودية لمدة سبعة أيام، على أن يتم عمل فحص بتقنية (PCR) في نهاية مدة الحجر، ويُسْتثنى من الفحص الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن ثمانية أعوام.

ويواجه المسافرون السعوديون شروطا أخرى تتعلق بالدول التي يتوجهون إليها، وتختلف من دولة لأخرى، وتتعلق أيضا بشروط صحية وإجراءات احترازية مثل الحجر الصحي لعدة أيام، أو تقديم تأمين طبي شامل.

ووفقا لتقارير محلية، فإن دول الإمارات والبحرين ومصر وكذلك إندونيسيا وجورجيا وأوكرانيا، ستكون من أكثر الخيارات التي سيتوجه لها السعوديون.

رابط مختصر