ارتفعت الأسهم السعودية خلال جلسة التعاملات المبكرة يوم الخميس بنسبة 0.3٪، بحيث تجاوز المؤشر العام مستوى 12 ألف نقطة لأول مرة منذ يوليو 2006.

وبحسب صحيفة الاقتصادية المحلية المتخصصة، يأتي هذا الارتفاع بدعم من القطاعات المصرفية بشكل رئيسي ثم المواد الأساسية، حيث ارتفع سهم مصرف الراجحي 0.3٪ ونحو 1٪ للبنك الأهلي السعودي.

سجلت أسعار النفط، الأربعاء، أعلى مستوى لها في 3 أشهر، مع تداول خام برنت فوق مستوى 85 دولارا للبرميل، متأثرا بانخفاض العرض وتراجع المخاوف من التأثير المحتمل بسبب انتشار متحولة “اوميكرون”. .

أنهى سوق الأسهم السعودية تعاملاته في عام 2021، مسجلاً الارتفاع السنوي السادس على التوالي، حيث ارتفع المؤشر بنسبة 29.8٪ خلال العام، ليغلق في 30 ديسمبر عند 11281.7 نقطة، مقابل 8689.5 نقطة نهاية عام 2020.

أداء السوق السعودي في عام 2021 هو الأفضل منذ 14 عاماً، أي منذ أن ارتفع بنسبة 39.1٪ عام 2007، بحسب تحليل أجرته وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية”، واستناداً إلى المعطيات. شركة “تداول”.

ارتفعت الأسهم السعودية بشكل أساسي خلال عام 2021، بدعم من ارتفاع أسعار النفط وإطلاق برنامج “شريك” الذي تستفيد منه العديد من الشركات المدرجة، بسبب تعافي الاقتصاد من تداعيات وباء كورونا، والإنفاق الحكومي الضخم من خلال الميزانية و صندوق الإستثمارات العامة وإطلاق العديد من المشاريع الضخمة.