قال مسؤول إقليمي كبير إن منظمة الصحة العالمية لديها أسبوع واحد فقط من الإمدادات الطبية في أفغانستان، بعد توقف شحنات المعدات الطبية من الخارج بسبب القيود المفروضة في مطار كابول.

قال مسؤولون في المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق البحر المتوسط ​​إن وكالة الأمم المتحدة قلقة أيضًا من أن الاضطرابات الحالية في أفغانستان ستؤدي إلى ارتفاع حاد في إصابات COVID-19، مع انخفاض بنسبة 77 ٪ في اختبارات الفيروس الأسبوع الماضي. وأشار مسؤولون إلى أن 95 بالمائة من المرافق الصحية في أفغانستان لا تزال تعمل، لكن بعض الموظفات لم يعدن إلى عملهن، وأصبح بعض المرضى يخشون مغادرة منازلهم، بحسب “سكاي نيوز عربية”. وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى تسليم أكثر من 500 طن من المستلزمات الطبية، بما في ذلك معدات جراحية ومستلزمات علاج سوء التغذية الحاد. التوقف بسبب القيود المفروضة في مطار كابول.