وجه العاهل السعودي “سلمان بن عبد العزيز” بإرسال مساعدات عاجلة إلى الجزائر لمواجهة الحرائق التي اندلعت مؤخرًا وخلفت خسائر بشرية ومادية.

وبحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية السعودية، وجه الملك سلمان الوقوف إلى جانب الجزائر في جهودها لمكافحة هذه الحرائق، الأمر الذي يسهم في التخفيف من الآثار المترتبة على ذلك.

وأجرى اتصالا هاتفيا بالرئيس الجزائري أوضح خلاله أن المملكة تتابع باهتمام وقلق حوادث الحريق التي تعرضت لها.

– واس رويال نيوز (spagov)

يوجه بالوقوف جانبا في جهوده لمكافحة الحرائق.

– واس رويال نيوز (spagov)

وذكرت أن العاهل السعودي وجه مركز الملك سلمان للإغاثة والعمل الإنساني بإرسال مساعدات إنسانية عاجلة لإغاثة المتضررين والمنكوبين.

وسبق أن أجرى الملك سلمان اتصالا هاتفيا بالرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أكد فيه أن “المملكة تتابع باهتمام وقلق حوادث الحريق التي تتعرض لها الجزائر والخسائر البشرية والمادية التي سببتها”.

وعبر العاهل السعودي عن تعازيه لأسر القتلى جراء حرائق الجزائر، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل، مؤكدا أنه وجه الجهات المختصة في المملكة بسرعة تقديم المساعدة الممكنة للمساهمة في تجاوز هذه الكارثة.

وأسفرت الحرائق التي اندلعت مؤخرا في الجزائر عن مقتل 69 شخصا بينهم 28 جنديا معظمهم في تيزي وزو بمنطقة القبائل شرقي العاصمة.

في غضون ذلك، تم اعتقال 22 شخصًا يشتبه في اندلاع حرائق غابات، بحسب ما أعلنه الرئيس عبد المجيد تبون، الخميس الماضي.