العراق.. مطالب كردية بتغيير قيادات عسكرية لوقف الهجمات على أربيل

Admin
2022-05-03T15:29:14+03:00
سياسة

وطالب مسؤولون أكراد الحكومة الاتحادية في بغداد بإجراء تغييرات على مستوى القيادات العسكرية في محافظة نينوى ؛ لوقف الهجمات على اربيل.

وانتقدوا الفراغ الأمني ​​الذي حدث بعد تعرض قضاء خبات غربي محافظة أربيل لهجوم صاروخي يوم الأحد الماضي، مؤكدين أن الهجوم كان موجهاً لاستهداف مصفاة نفط مملوكة لشركة “كار” ويرأسها رجل الأعمال الشيخ “. باز البرزنجي “.

وصرح مجلس أمن إقليم كوردستان، في بيان، إن “هذه الهجمات أصبحت متكررة من قبل الجماعات الخارجة عن القانون”، داعيا رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى تطهير هذه المنطقة من الإرهابيين.

وحمل محافظ أربيل “أوميد خوشناو” الحكومة العراقية مسؤولية تكرار مثل هذه الهجمات، داعيًا إلى اتخاذ إجراءات فاعلة لسد الفراغ الأمني ​​القائم والتراخي، بحسب وسائل إعلام عراقية.

واعتبر رئيس الاقليم نيجيرفان بارزاني ان “الحكومة الاتحادية مسؤولة عن الاسراع بوقف الهجمات بالتنسيق مع الاقليم”.

ودعا رئيس وزراء الإقليم “مسرور بارزاني” إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لمعاقبة الجماعات التخريبية المحظورة، وتشكيل لجنة مشتركة للسيطرة على تلك المناطق التي أصبحت تهدد استقرار وأمن المنطقة.

وسقطت يوم الاحد الماضي 6 صواريخ كاتيوشا على ناحية الخبات غربي اربيل دون وقوع اصابات.

قضاء خبات الذي يقع داخل حدود المنطقة، يبعد حوالي 40 كم غرب محافظة أربيل، ويقع على الطريق بين أربيل ونينوى، ويتبعه ثلاث نواحي وعشرات القرى.

وهذه هي المرة الثانية خلال أقل من شهر التي تعلن فيها عن استهداف قضاء خبات في أربيل، بعد استهدافه في الأسبوع الأول من أبريل الماضي بثلاثة صواريخ أيضًا.

رابط مختصر