تعرض الممثل الكوميدي الأمريكي ديف تشابيل للاعتداء على خشبة المسرح خلال عرض كوميدي في لوس أنجلوس، مساء الثلاثاء، بحسب شرطة المدينة الرئيسية في ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

وكان الممثل الكوميدي يحضر مهرجان “نيتفليكس مزحة” الذي أقيم في هوليوود باول، عندما صعد رجل من الجمهور على خشبة المسرح وضربه محاولًا أن يطرحه أرضًا، بحسب مقطع فيديو. حادثة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم يعرف على الفور الدافع وراء الهجوم.

تعرض الممثل الكوميدي الأمريكي ديف تشابيل للاعتداء على خشبة المسرح خلال عرض كوميدي في لوس أنجلوس

كان الممثل الكوميدي يحضر مهرجان “Netflix Is A Joke”، عندما صعد رجل من الجمهور على خشبة المسرح وضربه بمحاولة إسقاطه.

– نبض الخليج (EremNews)

وشددت شرطة لوس أنجليس لوكالة فرانس برس الواقعة، قائلة إن المهاجم كان يحمل مسدسا مزيفا وسكينا. ولم يتضح على الفور ما إذا كان قد حاول استخدام السكين مع الممثل الكوميدي الذي لم يصب بأذى.

وصرحت الشرطة إن المشتبه به البالغ من العمر 23 عاما وجهت إليه تهمة “الاعتداء بسلاح مميت” بكفالة قدرها 30 ألف دولار.

وأظهرت مقاطع فيديو المهاجم وهو يُنقل على نقالة ثم إلى المستشفى لتلقي العلاج، بحسب متحدثة باسم الشرطة.

وصرحت مراسلة BuzzFeed، بريانا ساكس، التي كانت حاضرة في العرض، إن المهاجم تعرض للهجوم من قبل 10 أشخاص على الأقل بعد أن ضرب ديف تشابيل.

في أكتوبر / تشرين الأول الماضي، وجدت Netflix نفسها في قلب نقاش حول حرية التعبير في الولايات المتحدة بعد بث عرض Dave Chappelle “The Closer”، والذي رد فيه نجم الكوميديا ​​الاحتياطية على الانتقادات القائلة بأنه يسخر من المتحولين جنسياً.

في هذا العرض، الذي أدانته مجموعات المثليين، زعم تشابيل أن “وجود الجنس هو حقيقة” وأن منتقديه “حساسون للغاية”.

قال ديف تشابيل، الممثل الكوميدي الأسود: “في بلدنا، يمكنك إطلاق النار على” رجل أسود “وقتله، لكنك لا تجرؤ على مصادفة شخص مثلي الجنس”.

في مارس، صفع ويل سميث الممثل الكوميدي الأمريكي كريس روك على خشبة المسرح خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار بعد مزحة حول رأس زوجته الحليقة.

وبحسب وسائل الإعلام الأمريكية، بعد الهجوم على ديف تشابيل، مساء الثلاثاء، ظهر كريس روك، الذي كان يشارك في نفس المهرجان، على خشبة المسرح مع تشابيل وصرح له: “ألم يكن ذلك ويل سميث؟”