النفط يهبط مع تزايد المخاوف بشأن الطلب بفعل ارتفاع وتيرة الإصابات بكورونا

Issam Alagha
إقتصادشريط الاخبار
19 أبريل 2021

تراجعت أسعار النفط، إذ أثارت زيادة الإصابات بفيروس كورونا في الهند ودول أخرى مخاوف من إجراءات أقوى لاحتواء الجائحة تؤثر على النشاط الاقتصادي والطلب على السلع الأساسية مثل الخام،

وتراجع خام برنت 23 سنتا، بما يعادل 0.3 بالمئة إلى 66.54 دولار للبرميل بحلول الساعة 0426 بتوقيت غرينتش بعد ارتفاعه ستة بالمئة الأسبوع الماضي. وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 27 سنتا أو 0.2 بالمئة إلى 62.96 دولار للبرميل بعد صعود 6.4 بالمئة الأسبوع الماضي.

وقالت إيه.إن.زد ريسيرش، في تقرير اليوم: “التقدم على صعيد حملات التطعيم باللقاحات في الأسواق المتقدمة يمكن رؤيته في مستويات حركة المرور على الطرق، غير أن ارتفاع وتيرة عدد حالات الإصابة قلب مسار التعافي في الدول الناشئة، مثل الهند والبرازيل”.

وسجلت الهند زيادة قياسية في حالات الإصابة بفيروس كورونا التي بلغت 273 ألفا و810 إصابات اليوم، مما يرفع إجمالي الإصابات فيها إلى ما يزيد قليلا على 15 مليونا، وهو ما يجعلها ثاني أكثر بلدان العالم من حيث عدد الإصابات، بعد الولايات المتحدة التي سجلت أكثر من 31 مليون إصابة. وارتفع مجموع عدد حالات الوفاة بكوفيد-19 في الهند إلى قرابة 180 ألفا.

وقالت السلطات في هونغ كونغ مساء أمس الأحد في بيان إن البلاد ستوقف حركة الرحلات الجوية من الهند وباكستان والفلبين اعتبارا من 20 أبريل/ نيسان الجاري بسبب ورود حالات إصابة بفيروس كورونا منها.

وخلص استطلاع رأي شهري أجرته “رويترز”، إلى أن الشركات اليابانية تعتقد بأن ثالث أكبر اقتصاد في العالم سيشهد جولة رابعة من الإصابات بفيروس كورونا، فيما يستعد الكثير منها لمزيد من تضرر النشاط.

وحالات الإصابة بكوفيد-19 في اليابان أقل منها بكثير في العديد من الاقتصادات الكبرى الأخرى، لكن ردود الشركات في الاستطلاع أفادت بأن المخاوف من موجة جديدة من الإصابات تتنامي سريعا.

وقالت بعض الشركات في الاستطلاع إن بطء نشاط توزيع اللقاحات مقارنة به في باقي الدول الأخرى بمجموعة السبع للدول المتقدمة وعدم الشعور بالأزمة لدى العامة، سيتسببان في موجة جديدة من الإصابات.

رابط مختصر