اليمن.. حزب الإصلاح يطالب بلجنة تحقيق دولية بعد اغتيال قيادي بارز في تعز

Admin
سياسة

طالب “التجمع اليمني للإصلاح”، أكبر حزب إسلامي في اليمن، مساء السبت، بتشكيل لجنة تحقيق دولية في الاغتيالات التي شهدتها البلاد.

جاء ذلك في بيان صادر عن الأمانة العامة للحزب، اغتيل فيه القيادي البارز ضياء الحق الأهدل على أيدي مجهولين في مدينة تعز (جنوب غرب)، اليوم السبت.

وصرح بيان الحزب: “ننعى المقاتل الوطني الكبير السيد ضياء الحق الأهدل رئيس دائرة التنظيمات والنقابات في المكتب التنفيذي للإصلاح بمحافظة تعز، الذي قبضت عليه يد الإجرام والعنف. الإرهاب اليوم أمام منزله في مدينة تعز “.

وأضاف أن “الأيادي الآثمة التي اغتالت ضياء الحق لم تكن سوى مدفوعات بالسلاح استمرت في اغتيال القيادات الوطنية الموالية وزعزعة الأمن والاستقرار وتهديد السلم الاجتماعي في المناطق المحررة”.

واعتبر أن هذه الأيدي “هي نفس الأسلحة التي اغتالت العديد من القادة السياسيين العسكريين والمدنيين قبل سنوات”.

ولم يوجه البيان أي اتهام ضد جهة معينة.

ودعا الحزب في بيانه إلى “تشكيل لجنة تحقيق دولية في جرائم الاغتيالات، وتقديم مرتكبيها ومن يقف وراءها لتحقيق العدالة والإنصاف للضحايا وذويهم”. العائلات “.

وفي وقت سابق، قالت مصادر محلية، السبت، إن مجهولين على دراجة نارية أطلقوا النار على الأهدل أثناء مغادرته منزله في شارع جمال بمدينة تعز (جنوب غرب). مما ادى الى وفاته.

وحتى الساعة 20:50 بتوقيت جرينتش لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن اغتيال “الأهدل”.

ويعتبر الأهدل من أبرز قيادات “التجمع اليمني للإصلاح”، حيث ساهم بشكل فعال في تأسيس المقاومة الشعبية (تشكيلات عسكرية تقاتل الحوثيين)، وعمل مسئولاً في ملف الأسرى والمعتقلين. في تعز، وقاد العديد من صفقات تبادل الأسرى مع الحوثيين.

كما تعتبر من أبرز الشخصيات الاجتماعية والشخصيات البارزة في محافظة تعز.

رابط مختصر