انتحار قاتل إيمان إرشيد بعد محاصرته من الأمن الأردني

Admin
2022-06-27T13:17:16+03:00
سياسة

قال الأمن الأردني، الأحد، إن قاتل الطالبة “إيمان ارشيد” انتحر بعد أن طوقته قوات الشرطة.

وأضاف الأمن العام في بيان على صفحته على فيسبوك أنه “حدد مكان قاتل الفتاة وعندما حاصره رجال الأمن أطلق النار على نفسه”.

أفادت السلطات الأردنية، الخميس، بوفاة “إيمان”، بعد أن أطلق مجهول عليها 6 طلقات، وهربت.

وكشف بيان آخر للأمن الأردني عن تفاصيل عن القاتل، جاء فيه أنه الملقب بـ “عدي خالد عبد الله حسن مواليد 1985، كان مختبئا في مزرعة في منطقة البلعمة”.

وأوضح البيان أن “قوة أمنية تحركت، بعد الحصول على معلومات عن مخبأه، لمداهمة الموقع، وحاصرت القاتل الذي صوب سلاحه نحو رأسه رافضًا الاستسلام وهدد بالانتحار”، بحسب صحيفة “آل” الأمريكية. -موقع الحرة.

وأشار إلى أن “القوة الأمنية تفاوضت معه، لكنه رفض وأطلق النار على نفسه في منطقة الجانب الأيمن من الرأس (الصدغ الأيمن)، بحسب التقرير الطبي الأولي، وتم نقله إلى المستشفى، وحدة العناية المركزة، وفقدان الوعي والعلامات الحيوية “.

وأشار إلى أنه “تم ضبط السلاح الناري الذي كان بحوزته، وقام فريق من المختبرات الجنائية بجمع كافة الأدلة لاستكمال التحقيق، وإحالة القضية إلى الجهات القضائية المختصة وفق القانون”.

وأكد المتحدث الرسمي لمديرية الأمن أن المتهم انتحر، كما نشر الأمن صورة له وهو يصوب البندقية إلى رأسه على ما يبدو أثناء محاصرته.

تحت هاشتاغ # جامعة العلوم التطبيقية، الجامعة التي قُتلت فيها الطالبة “إيمان ارشيد” في كلية التمريض، أطلق ناشطون أردنيون حملة على مواقع التواصل الاجتماعي للمطالبة بمحاسبة القاتل، واستنكار جرائم العنف المتكررة.

يشار إلى أن الأردن شهد ضجة في يناير الماضي بعد وفاة طالبة في جامعة الحسين بن طلال تسببت في مشكلة صحية، حيث اعتبر الكثيرون أنها توفيت نتيجة إهمال مشرفي السكن الجامعي.

رابط مختصر