بعد اتهام خطيبته باستغلاله ماديا.. السعودي مهند الحمدي يرد

Admin
فن ومشاهير

بعد الهجوم الحاد وموجة النقد التي طالت الفاشية اللبنانية فرح مراد دافع الفنان مهند الحمدي عن خطيبته وشكك البعض في صدق حبها له واتهموها بمحاولة استغلاله مالياً.

وتعرض الثنائي لموجة من الانتقادات واتهم البعض فرح مراد بالجشع لثروة خطيبها السعودي والابتعاد عن العادات والتقاليد. الأمر الذي استفز مهند الحمدي للرد على هذه التعليقات.

نشرت الفاشية اللبنانية فرح مراد صورة لها مع خطيبها عبر حسابها الشخصي على تطبيق انستجرام، ظهرت فيها بإطلالة بيضاء بسيطة، فيما ظهر مهند الحمدي بإطلالة كلاسيكية سوداء.

وعلقت فرح مراد على الصورة قائلة: “ماذا تنظرون كلكم؟” ورد مهند الحمدي على تدوينتها قائلًا: “ملكتي”.

وهاجمت بعض التعليقات فرح مراد، حيث علق أحد المتابعين: “أنا أرى غرابتك وتدنيسك للممنوع بصراحة”، ردت عليها خطيبة مهند الحمدي قائلة: “طوبى للغرباء”.

تعليق فرح مراد استفز معلقًا آخر للرد عليها بقولها: “وما هذا قول الشيخة فرح أم ماذا ؟، تزوج مدنيًا عرفيًا قانونيًا، وعندما ينتهي أحد رغبته في الاستمرار، أرجوك أن تكون مثل كل خلق الله، لكن الممارسة المحرمة علنا ​​والتجديف على الخلق أيضا “، وللرد عليها، فإن النموذج اللبناني يتألم بشدة، معلقا:” روحي رب أولادك .. الله لا يسيء إليكم “.

واصلت فرح مراد الرد على الانتقادات، لكن بعض التعليقات شككت في نواياها تجاه خطيبها السعودي، قائلة: “هذا ما تريده منك إلا بمال مثل ليلى اسكندر، وبعد أن تتخلص منها وتصبح أماً لمواطن”. من يرميك “.

واستفز التعليق مهند الحمدي للخروج عن صمته والرد على التعليق، مؤكدا أنه لا مانع من استخدام خطيبته له في محاولة لإحراج المتابعين وتأكيد ثقته بها، قائلا: “أنا أفديها في ظل رجولتها”. كل المال الذي أملكه “.

انتشر في الأيام الأخيرة خبر انفصال مهند الحمدي عن فرح بسبب مقطع فيديو انتشر على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لكن الفنانة السعودية نفت ذلك بنشرها صورة له مع صديقته عبر ميزة القصة، معربة عن سعادتها. مع حبها واهتمامها.

يشار إلى أن فرح مراد مصممة أزياء لبنانية مهتمة جدًا بمجال الموضة والأزياء، لذا شاركت في برنامج تحدي الموضة “Beauty Match”، وهي تبلغ من العمر 30 عامًا، بحسب ما أعلنته خلال البرنامج. أي أنها أكبر من مهند الحمدي بما يقرب من 3 سنوات لأن مهند الحمدي من مواليد يناير 1993.

وعلى الصعيد الفني، أوضح الحمدي سبب غيابه عن السباق الرمضاني هذا العام، لافتًا إلى أنه قرر أخذ استراحة من المسلسلات الرمضانية.

ووصف الحمدي فترة غيابه بـ “استراحة محارب”، مشيرًا إلى أنه يتعارض مع التيار، ويعارض الحركة النمطية السائدة في المسلسل، مؤكدًا أنه يشعر بالملل من التكرار الذي يراه في السيناريوهات.

وأشار الحمدي إلى أن إعداد أي مسلسل يتطلب الكثير من الجهد والوقت، مؤكدا أن البعض يريد استكمال 30 حلقة في 60 يوما وهو أمر غير منطقي إطلاقا.

وأوضح الحمدي أنه يعد أعمالًا قوية لجمهوره، لكنه لن يكشف تفاصيلها أبدًا، قائلاً: “أنا مخفي، أنا مخفي. سآتي إليك بالضوء، ثم سأصدمك”.

رابط مختصر