أثار تصريح وزارة التربية والتعليم للطلاب والطالبات بإحضار الهواتف المحمولة إلى المدرسة لتسهيل التحقق الصحي من خلال تطبيق توكلنا جدلًا واسعًا بين أولياء الأمور وأعضاء هيئة التدريس في المدارس.

وبحسب صحيفة “مكة”، اشترط عدد من أزواج المعلمين أن يقوموا بالتدريس بالحجاب الكامل والنقاب في حالة بقاء الهاتف المحمول في أيدي الطالبات. كما تعاملت بعض المدارس مع هذا الأمر من خلال إرسال رسالة لأمهات الطلاب بمنع إحضار الهواتف المحمولة إلى المدرسة بشكل دائم، والاكتفاء بتصوير الحالة الصحية للطالبة من تطبيق توكلنا، حتى تتمكن من دخول المدرسة بالطباعة. ورق.