php hit counter
شريط الاخبار

بكين توجه رسالة شديدة اللهجة إلى واشنطن

قال الوفد الصيني، عقب انعقاد حوار إستراتيجي رفيع المستوى بين الصين والولايات المتحدة، إنه يتعين على واشنطن التوقف عن التدخل في الشؤون الداخلية للصين، بما في ذلك شؤون هونغ كونغ.

وذكر الوفد في بيان، أن النظام الانتخابي في منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة هو نظام انتخابي محلي صيني، وكيفية وضعه وتطويره وتحسينه هو شأن داخلي للصين، مضيفا أنه لا يحق لأي حكومة أجنبية أو منظمة أجنبية أو فرد أجنبي التدخل في ذلك.

وأضاف أن تحسين النظام الانتخابي لمنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة يجب أن يتبع مبدأ “الوطنيون يديرون هونغ كونغ”،

وحث الوفد الولايات المتحدة على الالتزام بالقانون الدولي والأعراف الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية، واحترام قرار المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني بشأن تحسين النظام الانتخابي في هونغ كونغ، والتوقف عن دعم القوى الداعية إلى “استقلال هونغ كونغ” عن الصين.

كما دعا الوفد الجانب الأمريكي إلى إلغاء العقوبات غير القانونية ضد مسؤولين صينيين ومؤسسات صينية، والتوقف عن محاولة نشر الفوضى في هونغ كونغ مرة أخرى، والكف عن إحباط تنفيذ الصين لمبدأ “دولة واحدة ونظامان”.

وحذر الوفد قائلا إنه إذا ما استمرت الولايات المتحدة في السير في طريقها هذا، فإن الصين سترد بحزم.

يعد هذا الحوار الذي جرى في ألاسكا واستمر يومين أول اتصال رفيع المستوى بين البلدين، بعدما أجرى الرئيس الصيني، شي جين بينغ، ونظيره الأمريكي، جو بايدن، مكالمة هاتفية عشية العام القمري الصيني الجديد، وأول محادثات مباشرة بين مسؤولين رفيعي المستوى من الجانبين منذ تولي بايدن مهام منصبه في يناير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى