بنكيران ينتقد عجز العالم عن إنقاذ أوكرانيا من الغزو الروسي

Admin
2022-03-14T07:33:42+03:00
سياسة

انتقد عبد الإله بنكيران، رئيس الوزراء المغربي الأسبق والأمين العام لحزب “العدالة والتنمية” (المعارضة)، عجز العالم عن إنقاذ أوكرانيا من الغزو الروسي.

وصرح بنكيران، في اجتماع حزبي في محافظة بني ملال الشمالية، السبت، إن “بين عشية وضحاها، أصبحت دولة عضو في الأمم المتحدة (أوكرانيا) تحت الغزو”.

وأضاف: “العالم يراقب، ولا أحد يستطيع التدخل لإنقاذ الدولة المحتلة (أوكرانيا) إلا ببعض المساعدات الإنسانية، فيما قتل مواطنوها ودمرت منازلهم”.

في فجر يوم 24 فبراير الماضي، شنت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا أعقبتها ردود فعل غاضبة وعقوبات اقتصادية ومالية “قاسية” ضد موسكو.

وصرح بنكيران في الاجتماع ذاته: “لدينا خصوم في الشرق ومعارضون في الغرب يهددوننا ويهددوننا، لذلك أفكر اليوم في مصير البلاد في ظل الظروف الدولية”.

وتابع: “المغرب اليوم مهدد بمرجعيته الدينية، والجهات الأجنبية (التي لم يحددها) تشجع المطالب بإضفاء الشرعية على الحريات الفردية”.

وأضاف: “أنا متفاجئ بمطالبات تقنين الحريات الفردية، أي حق المرأة في الدخول في علاقات جنسية خارج إطار الزواج”.

بنكيران (ترأس الحكومة المغربية بين 2011 و 2016): “البلد له منطق وعمق وتاريخ وعادات وشعبه يجب أن يكون في مستوى التفاعل”.

يتصاعد الجدل في المغرب، من حين لآخر، حول الحريات الفردية، وتأثير العديد من القضايا.

خلال السنوات العشر التي قضاها “العدل والتنمية” (المرجع الإسلامي) في السلطة (2011-2021)، نأى بنفسه، بحسب مراقبون، عن مناقشة الحريات الفردية، وسط اتهامات من خصومه بالتردد.

بعد عودته إلى المعارضة، انتقد الحزب بعض المطالب المتعلقة بالحريات الفردية.

رابط مختصر