بينيت: عرضت على بايدن استراتيجية جديدة لمواجهة إيران

Admin
سياسة

وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت لقاءه الأخير مع الرئيس الأمريكي جو بايدن بأنه “دافئ ومثمر”، مشيرًا إلى أنه قدم استراتيجية جديدة، خلال الاجتماع، لمواجهة إيران.

ونقل حساب مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي على تويتر عن بينيت قوله: “عدنا إلى الوطن بعد زيارة عمل ناجحة لواشنطن، وبلغت ذروتها في لقاء مع الرئيس بايدن، وكان اللقاء دافئًا ومثمرًا للغاية، وعلاقة مباشرة وشخصية كانت بيني وبين الرئيس بايدن، والتواصل على أساس الثقة “.

واضاف رئيس الوزراء الاسرائيلي ان “جميع الاهداف التي تم تحديدها قبل الزيارة وبعدها قد تحققت”.

وتابع: “اتفقنا مع الأمريكيين على التعاون الاستراتيجي الذي يهدف إلى وقف السباق النووي الإيراني. لقد اتخذنا خطوة مهمة في تجهيز إسرائيل وبناء قوتها”.

ونشر بينيت تغريدة جديدة، مساء السبت، أكد فيها أنه قدم للرئيس الأمريكي استراتيجية بلاده الجديدة بشأن إيران، ولها هدفان. الأول يتعلق بوقف ما أسماه “عدوان إيران الإقليمي وإعادته”.

بينما الهدف الثاني للخطة أو الإستراتيجية الإسرائيلية الجديدة تجاه إيران هو التأكد من أن إيران لن تكون لديها القدرة على إنتاج سلاح نووي.

وأكد بينيت أنه ناقش مع بايدن السباق الإيراني لامتلاك السلاح النووي، حيث أكد له الأخير أن “إيران لن تكون قادرة على الوصول إلى أسلحة نووية”.

وزعم رئيس الوزراء الإسرائيلي أن “إيران هي مصدر الإرهاب وعدم الاستقرار وانتهاك حقوق الإنسان رقم واحد في العالم” – على حد وصفه – وأن على إسرائيل وقف إعادة تدوير إيران لأجهزة الطرد المركزي في كل من ناتانز وفوردو.

وكان بينيت قد زار واشنطن العاصمة، الأربعاء الماضي، لكن اجتماعه بالرئيس الأمريكي جو بايدن أرجئ حتى مساء الجمعة، بسبب مقتل جنود أمريكيين في انفجار مطار كابول الخميس.

قال رئيس الوزراء بينيت للرئيس بايدن: “القضية الرئيسية التي نناقشها اليوم هي السباق الإيراني على الأسلحة النووية. لقد تحدثت عن ذلك في القاعة وكنت سعيدًا لسماع تصريحك الواضح بأن إيران لن تتمكن من الحصول على أسلحة نووية.

– رئيس وزراء دولة إسرائيل (Israelipm_ar)

رابط مختصر