أعلن نادي كرة القدم الإيطالي “يوفنتوس” رسميا، السبت، إلغاء المباراة الودية مع نظيره الإسباني “أتلتيكو مدريد”، والتي كان من المقرر أن تقام الأحد في تل أبيب.

وعزا النادي الإيطالي، في بيان، إلغاء المباراة إلى تنامي المخاوف الأمنية بسبب التصعيد بين إسرائيل وحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وصرح يوفنتوس “بسبب التطورات الأخيرة، ألغيت مباراة أتلتيكو مدريد ويوفنتوس المقرر إقامتها في إسرائيل”.

كانت المباراة مقررة يوم الأحد على ملعب بلومفيلد في تل أبيب، لكن تجدد العمل العسكري أجبر المجموعة المنظمة كومتيك على إلغاء المباراة.

يواصل الجيش الإسرائيلي، لليوم الثاني على التوالي، شن غاراته على قطاع غزة، في إطار عملية عسكرية بدأت بعد ظهر الجمعة، ضد أهداف يعتقد أنها تنتمي إلى حركة الجهاد الإسلامي.

من جهة أخرى، واصلت سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي إطلاق الصواريخ وقذائف الهاون على المواقع الإسرائيلية المتاخمة للقطاع.

قال مسؤولان حكوميان في قطاع غزة، السبت، إن عدد ضحايا “العدوان” الإسرائيلي ارتفع إلى 13، فيما ارتفع عدد الوحدات السكنية المتضررة وغير الصالحة للسكن إلى حوالي 45.

فيما نقل 20 جريحا إسرائيليا، منذ بدء العملية العسكرية في قطاع غزة، التي بدأت يوم الجمعة، إلى مستشفى برزيلاي في مدينة عسقلان جنوب إسرائيل.