php hit counter
منوعات

تعرف على قصة اليوم العالمي للاخت الكبرى

بعد صعوده ترند تويتر

هو يوم من كل عام يحتفل به الناس جميعًا في كل عام بالأخت الكبرى ويقدمون لها الهدايا والتهنئات، حيث تُعد الأخت الكبرى في كل بيت بمثابة الأم، فهي حنونة عطوفة تحن على إخوتها الصغار والكبار أيضًا.

يُعدُّ اليوم العالمي للاخت الكبرى من الأعياد السنوية التي يحتفل بها الشعب الياباني منذ عقود، يصادف اليوم العالمي للأخت الكبرى في اليابان يوم السادس من شهر ديسمبر من كل عام ميلادي، وجاء هذا العيد من قصة قديمة اشتهرت في اليابان تتحدَّث عن ثلاثة أخوات بنات في اليابان، عانين جميعًا من الفقر الشديد، فقامت الأخت الكبرى بينهم بالعمل من أجل توفير حياة جميلة وكريمة لأختيها، ولمَّا عرف سانتا كلوز -وهو بابا نويل الذي يزور الناس في أعياد الميلاد ويقدم للأطفال الهدايا- بأمر الفتيات الثلاث، رمى لهن قطعة نقود على النافذة، فأخذتها الأخت الكبرى وأحسنت العمل بها فعملت وجنت الأموال التي تمكنت من خلالها بتزويج أختيها، ولهذا يحتفل الشعب الياباني وغيره من شعوب العالم بالأخت الكبرى كل عام في السادس من شهر ديسمبر.

قصة اليوم العالمي للاخت الكبيرة

صعد وسمان تحت عنوان “الأخت الكبيرة” و”اليوم العالمي للأخت الكبيرة” خلال الساعات الماضية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، برغم أن اليوم الأصلي للاحتفال به ليس اليوم، وإنما هو 6 ديسمبر من كل عام.

ويعد الشعب الياباني أول من احتفل بهذا اليوم، حيث تعبر فيه الأسر عن حبهم وتقديرهم للأخت الكبرى من خلال إهدائها هدية بسيطة، ويرجع الاحتفال به إلى قصة أسطورية لـ3 أخوات في اليابان كن يعانين الفقر، وحاولت الأخت الكبرى بكل جهودها توفير حياة كريمة لهن.

وتقول الأسطورة إنه عندما علم “سانتا كلوز” بحياتهن الصعبة قرر تقديم المساعدة، فألقى قطعة من العملة من النافذة، ووقعت على أحد جوارب الأخت الكبرى، التي أحسنت استخدام العملة، وتمكنت من تحسين حياتهن وتزويج أخواتها الصغار، ومن هذه القصة بدأ الاحتفال في اليابان بهذا اليوم، ومنها لأنحاء أخرى من العالم.

وعلى منصة “تويتر”، عبر المغردون عن طريقتهم الخاصة للاحتفال بالأخت الكبرى، ومنهم من كتب عبارات ثناء لدورها في الأسرة، ووصفها البعض بأنها نصف أم ونصف أب، في إشارة لتمتعها بالحنان وقدرتها على تحمل المسؤولية ومساندة إخوتها الأصغر منها.

وسرد مغردون آخرون ما تواجهه المرأة إذا كانت أكبر إخوتها، ومنها أنها تخوض تجارب الحياة بنفسها بحلوها ومرها، وتحزن بمفردها وتفرح وحدها، ثم تنقل تجاربها من الحياة لإخوتها الأصغر سناً، فيما علق آخرون بطريقة طريفة على الوسم بنشر صور كارتونية تجسد معاناة الأخت الكبرى مع إخوتها، بينما طالب أحدهم بتخصيص راتب شهري للأخت الكبرى للسفر به والاستمتاع والتخلص من الضغوط الملقاة على عاتقها.غر منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى