عقدت لجنة النقل والمنافذ والمنافذ التابعة لمجلس التنسيق السعودي العراقي، اجتماعها اليوم في الرياض، برئاسة معالي وزير النقل واللوجستيات المهندس صالح بن ناصر الجاسر من الجانب السعودي، وسعادة الوزير. النقل ناصر الشبلي من الجانب العراقي.

زيادة حجم التبادل التجاري

وشهد الاجتماع حضور عدد من قيادات قطاع النقل والخدمات اللوجستية في البلدين الشقيقين. واتفق الجانبان خلال الاجتماع على زيادة حجم التبادل التجاري عبر ميناء جديدة عرار من خلال تسهيل الإجراءات وتسريع حركة التبادل التجاري بالميناء بحيث لا تتجاوز عملية المناولة أربع ساعات لكل حاوية. على أن يتم تقديم تقارير دورية للقياس والتحسين. كما تم الاتفاق على اعادة تأهيل وتجهيز ميناء عرعر الجديد من الجانبين السعودي والعراقي من خلال تنفيذ مشروع توسيع الطريق الرابط بين الميناء والحدود السعودية.

موافقة أعضاء اللجنة الفنية للنقل البحري

على صعيد النقل البحري والموانئ، تمت مناقشة اتفاقية التعاون بين حكومة المملكة العربية السعودية وحكومة جمهورية العراق في مجال النقل البحري، وتم الاتفاق على توقيع الاتفاقية فور استكمال الاتفاقية. الإجراءات الداخلية. تناقش اللجنة خلال الربع الأخير من عام 2021 م آلية تنفيذ اتفاقية التعاون في مجال النقل البحري ومناقشة أهم القضايا المتعلقة بتعزيز دور الموانئ وتشجيع الخط الملاحي بين ميناء الملك عبد العزيز بالدمام وأم. ميناء قصر في العراق، وكذلك مناقشة تبادل الخبرات في مجالات أتمتة وإدارة الموانئ وتحقيق الربط الإلكتروني بين موانئ المملكة والعراق لتبادل المعلومات حول السفن والبضائع. وفي مجال النقل الجوي اتفق الجانبان على تفعيل اتفاقية النقل الجوي لدخولها حيز التنفيذ ومناقشة استمرار التعاون الفني بين البلدين وتحديدا في مجالات النقل الجوي والسلامة الجوية وأمن الطيران والمطارات.