توقع تقرير سعودي، الأحد، أن يصل نمو الناتج المحلي الإجمالي للمملكة إلى 7.5٪ في عام 2022، لافتا إلى أن اقتصاد البلاد قد يتجاوز حاجز التريليون دولار هذا العام.

وبحسب صحيفة سابك المحلية، قالت أكسفورد إيكونوميكس في تقرير لها إن نمو الناتج المحلي الإجمالي السعودي سيصل إلى 7.5٪ في عام 2022، مشيرة إلى أن صندوق النقد الدولي يتوقع أن يكون النمو في حدود 7.6٪.

ومن أهداف “رؤية المملكة 2030” أن تصبح المملكة العربية السعودية من بين أكبر 15 اقتصادا في العالم في عام 2030، وأن تسجل ناتج محلي متوقع قدره 1.7 تريليون دولار.

أظهرت التقديرات السريعة للهيئة العامة للإحصاء السعودية نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 11.8٪ في الربع الثاني من عام 2022، مقارنة بالربع نفسه من عام 2021.

أعلنت وزارة المالية السعودية عن أرقام الموازنة الفعلية للربع الثاني من العام الجاري، والتي كشفت عن تجاوز الإيرادات 370.3 مليار ريال (98.5 مليار دولار)، منها عائدات نفطية تجاوزت 250 مليار ريال (66.5 مليار دولار).

حققت الميزانية السعودية فائضا يقارب 78 مليار ريال في الربع الثاني، مستفيدة من قفزة الإيرادات النفطية بنحو 90٪.

وتجاوز الفائض في الأشهر الستة الأولى من العام 135 مليار ريال، فيما توقعت الموازنة التقديرية فائضا 90 مليار ريال للعام الحالي بأكمله.