تونس.. قرار بمنع قادة الأحزاب السياسية من دخول التليفزيون الرسمي

Admin
سياسة

كشف نقيب الصحفيين التونسيين مهدي الجلاصي، الثلاثاء، عن صدور قرار سياسي بمنع جميع قيادات الأحزاب السياسية من دخول التلفزيون الرسمي.

وانتقد الجلاسي، خلال تصريحات متلفزة، تصريحات رئيس الجمهورية قيس سعيد، التي اتهم فيها جميع وسائل الإعلام بالكذب.

وصرح الجلاسي: “هناك ارتباك في الرئاسة بين صفحات الفيسبوك ووسائل الإعلام”.

وأضاف أن رئاسة الجمهورية لم تدرك بعد أنها عندما تقاطع الإعلام فإنها بدورها تقاطع الرأي العام الذي يجب أن ينير بالمعلومات الصحيحة.

وشددت نقابة الصحفيين أن رئاسة الجمهورية تتعمد التستر على المعلومات، بحسب وسائل إعلام محلية.

وتشهد تونس، منذ 25 يوليو الماضي، أزمة سياسية نتيجة إجراءات استثنائية للرئيس قيس سعيد، منها: تجميد صلاحيات البرلمان، ورفع الحصانة عن نوابه، وإلغاء هيئة الرقابة الدستورية، وإصدار تشريعات رئاسية. المراسيم وإقالة رئيس الوزراء وتعيين رؤساء جدد.

ترفض غالبية القوى السياسية والمدنية في تونس إجراءات سعيد الاستثنائية، وتعتبرها “انقلابًا على الدستور”، بينما تدعمها قوى أخرى كـ “تصحيح لمسار ثورة 2011” التي أطاحت بحكم- الرئيس زين العابدين بن علي (1987-2011).

وأعقبت هذه الإجراءات اتهامات وجهها “سعيد” لوسائل إعلام ومعارضين بنشر شائعات وأكاذيب، كما هدد بملاحقة الإعلاميين في خطوة أرعبت الرافضين لقراراته.

رابط مختصر