قال بنك الاستثمار الأمريكي جولدمان ساكس يوم الاثنين إن أسباب دفع أسعار النفط للارتفاع لا تزال قوية، حتى مع افتراض حدوث صدمات سلبية، مع بقاء عجز المعروض أكبر من المتوقع في الأشهر القليلة الماضية.

وأضاف البنك أن توقعاته لأسعار خام برنت للربعين الثالث والرابع من هذا العام تتراوح بين 110 دولارات و 125 دولاراً للبرميل، مقابل 140-130 دولاراً للبرميل في تقديراته السابقة، وأبقى على توقعاته السعرية لعام 2023. بسعر 125 دولاراً للبرميل.

وصرح جولدمان إنه يتوقع نمو الطلب العالمي على النفط بمقدار 1.2 مليون برميل يوميًا في النصف الثاني من عام 2022 ومليوني برميل يوميًا في عام 2023.