حقائق عن ” رئيسة كرواتيا ” .. كوليندا غرابار 

Admin
2022-02-28T18:52:12+03:00
منوعات

وُلدت كوليندا غرابار-كيتاروفي في 29 أبريل 1968 في رييكا في جمهورية كرواتيا الاشتراكية، التي كانت جزءًا سابقًا من جمهورية يوغوسلافيا الاتحادية الاشتراكية، والتي تُعرف اليوم بكرواتيا، ونمت. في عائلة رائعة امتلكت العديد من المزارع ومحلات اللحوم، إنها كوليندا غرابار كيتاروفي وكيف وصلت إلى منصب رئيس كرواتيا.

حياة كوليندا جرابار

كانت كوليندا جرابار واحدة من أفضل الطلاب، كانت ذكية للغاية وتم اختيارها للمشاركة في برنامج تبادل الطلاب، والذي كان في ذلك الوقت يبلغ من العمر سبعة عشر عامًا، ثم بعد تخرجها من مدرسة لوس ألاموس الثانوية وكان ذلك في عام 1986، انتقلت إلى ولاية لوس ألاموس بولاية نيو مكسيكو، وهناك التحقت بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة زغرب، وتخرجت منها عام 1992، وحصلت على ليسانس الآداب في لغتين، الإنجليزية والإسبانية، كما درست الأدب هناك .

إنجازات كوليندا جرابار

1_ عملت كوليندا جرابار عام 1992 كمستشارة في إدارة التعاون الدولي بوزارة العلوم والتكنولوجيا بعد ذلك. انتقلت إلى حزب الاتحاد الديمقراطي الكرواتي في عام 1993، ثم في عام 1995 شغلت منصب رئيس قسم أمريكا الشمالية بوزارة الخارجية واستمرت في هذا المنصب حتى عام 1997

2_ حصلت على دورة تدريبية في كوليندا للحصول على دبلوم من الأكاديمية الدبلوماسية في فيينا، وكان ذلك بين 1995 و 1996 م، بهدف أن أصبح مستشارًا دبلوماسيًا داخل السفارة الكرواتية في كندا، ثم أصبحت مستشارًا لـ وزير. مستشار في 1 أكتوبر 1998 م.

3_ بعد الانتخابات التي جرت في عام 2000 م خلال تلك الانتخابات تولى الحزب الديمقراطي الاجتماعي الكرواتي السلطة، وعند وصول تونينو بيكولا إلى وزارة الخارجية بدأ بإقالة أعضاء حزب الاتحاد الديمقراطي الذين وصلوا إلى ديبلوماسيتهم. دعامات. طريقة دعوة غرابار للعودة إلى كرواتيا، ولكن في ذلك الوقت كانت تحمل طفلها ورفضت العودة، ولكن بضغط من الوزارة استسلمت للأمر وعادت إلى موطنها كرواتيا، وبعد أن أنجبتها طفل. تم إرسال طفلها إلى بعثة فولبرايت لدراسة العلاقات الدولية. السياسة الأمنية، وانتقلت إلى الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن أنهت مهمتها، ودخلت جامعة جورج واشنطن عام 2002، وبعد تخرجها عادت مرة أخرى إلى كرواتيا.

4_ في عام 2003 وصل غرابار إلى البرلمان الكرواتي كواحد. عضو في الاتحاد الديمقراطي الكرواتي، ثم عينه رئيس الوزراء الجديد في منصب وزير الاتحاد الأوروبي.

5_ من عام 2004 حتى عام 2005 شغلت منصب رئيس اللجنة المؤقتة وهي اتفاقية التجارة المؤقتة بين المجموعة الأوروبية وكرواتيا وبعض الأمور المتعلقة بها وبعد تكاملها. معًا في عام 2005، تم تعيين غرابار وزيراً للخارجية.

6_ أيضًا، بين عامي 2005 م إلى 2008 م، عملت غرابار كرئيسة للوفد الكرواتي الذي شارك في مجلس إدارة الشركة لتنفيذ اتفاقية الشراكة بين الاتحاد الأوروبي وكرواتيا، وفي عام 2008 طلبت غرابار دعمها من الرئيس الكرواتي حتى أصبحت سفيرة كرواتيا في الولايات المتحدة الأمريكية، ووصلت إلى هذا المنصب وعملت هناك حتى عام 2011، وبعد ذلك تم تعيينها الأمين العام المساعد للشؤون الدبلوماسية في الناتو. استمرت في هذا المنصب حتى عام 2014.

7_ في منتصف عام 2014 أُعلن أن جرابار كانت مرشحة حزب الاتحاد الديمقراطي حتى ترشحها للانتخابات الرئاسية في كرواتيا، وتنافست جرابار مع عدد من المرشحين الآخرين. من أجل الفوز وتصبح أول رئيسة يتم انتخابها في كرواتيا، أدت غرابار اليمين كرئيسة في 19 فبراير 2015.

8_ بعد أقل من تسعة أشهر من توليها الرئاسة، واجهت أزمة اللاجئين في أوروبا، حيث جاء آلاف اللاجئين إلى كرواتيا، وتم تعيين أندريا هيبيرانج مندوبة لها لأزمة اللاجئين في كرواتيا.

9_ في 24 أغسطس 2015 تم تعيين غرابار كيتاروفي قائدا عاما للقوات المسلحة الكرواتية.

10_ في العام التالي، في مايو 2016، زارت جرابار العاصمة الإيرانية طهران، بدعوة من الرئيس الإيراني حسن روحاني، وفي تلك الزيارة تم التوقيع على بعض الاتفاقيات التي تعزز التعاون الاقتصادي بين كرواتيا وإيران. .

11_ في أكتوبر 2016 زارت أيضًا العاصمة الأذربيجانية باكو وأبدت دعمها الكامل للوحدة. بين البلدين.

رابط مختصر