حكومة بينيت على حافة الهاوية بعد انسحاب نائبة عربية من الائتلاف الحاكم

Admin
2022-05-19T16:57:12+03:00
سياسة

أعلنت عضو الكنيست عن ميرتس، غيدا ريناوي زعبي، الخميس 19 مايو 2022، انسحابها من الائتلاف الحكومي، بحسب هيئة الإذاعة الإسرائيلية.

ونقلت اللجنة عن الزعبي من حزب ميرتس اليساري قوله انها “لن تدعم ائتلافا يحتال على المجتمع العربي”. من جهتها، قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” إن موقف الزعبي جاء “مفاجأة للجميع”، مضيفة أنها لم تبلغ زعيم ميرتس نيتسان هورفيتش بنيتها الانسحاب من التحالف.

خطوة الزعبي ستعرض الائتلاف الحكومي لخطر الانهيار. بعد انسحابها، أصبح لديها الآن 59 مقعدًا من أصل 120.

قالت يديعوت أحرونوت إن الزعبي أرسل خطاب استقالة إلى رئيس الوزراء نفتالي بينيت وشريكه يائير لابيد، رئيس الوزراء البديل (دون علم حزب ميرتس).

وكتبت في الخطاب: “في الأشهر الأخيرة، وبناءً على اعتبارات سياسية ضيقة، فضل رؤساء التحالف تقوية الجانب اليميني في الائتلاف”. وأضافت في رسالتها: “مرة أخرى فضل قادة الحزب اتخاذ مواقف يمينية متشددة من قضايا أساسية وحساسة للمجتمع العربي، وهي: (المسجد الأقصى والشيخ جراح (الحي)، المستوطنات في الضفة الغربية). وهدم المنازل ومصادرة الاراضي في النقب وكذلك قانون الجنسية.

وتشكل الائتلاف الحكومي في يونيو 2021 بأغلبية 61 مقعدًا، ويضم 8 أحزاب من مختلف الأطياف السياسية في إسرائيل.

وفي أبريل الماضي، انسحب عضو حزب يمينة، إيديت سيلمان، خسرًا الأغلبية البرلمانية اللازمة لتمرير القوانين.

زعبي سيدة أعمال تبلغ من العمر 49 عامًا وناشطة في مجال الحقوق العربية في إسرائيل.

رابط مختصر