تحدث الخبير التحكيمي خوان أندوجار أوليفر عن القرارات المثيرة للجدل في مباراة برشلونة وبلد الوليد، أمس الإثنين، في الجولة 29 من الدوري الإسباني.

وحقق برشلونة انتصارًا متأخرًا في المباراة بهدف لعثمان ديمبلي، كما تعرض أوسكار بلانو، لاعب بلد الوليد، للطرد بسبب تدخل قوي على اللاعب الفرنسي.

وقال أوليفر، في تصريحات لراديو “ماركا” الإسباني: “الحكم كان قاسيا للغاية مع لاعب ريال بلد الوليد في الخطأ الذي ارتكبه ضد ديمبلي”.

وأضاف: “اللعبة لا تستحق بطاقة حمراء، لأن اللاعب أسقط ديمبلي، لكن لم يستخدم العنف”.

وحول هدف برشلونة في المباراة، علق أوليفر: “كان ينبغي إلغاؤه، لأن قبل 10 ثوانٍ ارتكب جوردي ألبا خطأ ضد روك ميسا لاستعادة الكرة”.