php hit counter
إقتصاد

دبي أصبحت ملاذاً للسياح في ظل إغلاق أوروبا

بحسب صحيفة “فاينانشل تايمز” البريطانية، أمس الجمعة، إن مدينة دبي تحولت إلى مزار لأبرز نجوم العالم، خلال احتفالات رأس السنة الجديدة، فاستمتع الزوار بإجازتهم بينما كانت مدن أوروبا الكبرى تخضع لحالات إغلاق مشددة، لأجل احتواء وباء كورونا.

وبينما كانت مدن أوروبا تكابد حالات الإغلاق، نهاية العام الماضي، كان سياح عرب وبريطانيون وفرنسيون وروس يتوافدون إلى دبي التي تحولت، مؤخرا، إلى أكثر مدينة مفتوحة للعالم، حيث يمكن للزوار أن يستمتعوا بالمطاعم والأماكن السياحية، في ظل تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي.

واشارة الصحيفة إن دبي بدأت بفتح اقتصادها، على نحو تدريجي، في مايو الماضي، بعد فترة من الإغلاق لأجل احتواء الجائحة.

ووصفت “فاينانشل تايمز” دبي بـ”الملاذ” الذي يلجأ إليه السياح في ظل القيود المفروضة بأوروبا التي شهدت تفاقما للوضع الوبائي.

ويقول سيمون كاسون، وهو مدير عمليات فنادق “فور سيزنز” في كل من أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، إن فنادق قليلة فقط في العالم تتمتع بمستوى الطلب الذي تسجله “فور سيزنز” في دبي.

ويشار الي أنة ومنذ نوفمبر الماضي، ارتفعت نسبة الشغل في فندقي المجموعة بدبي، إلى أن تجاوزت 90 في المئة في فرع قريب من الشاطئ، بينما كانت الأرقام منخفضة خلال فصل الصيف.

ويذكر انه وفي الأسبوع الأول من ديسمبر الماضي، ارتفعت نسبة شغل الفنادق في مجمل دبي إلى 66 في المئة، بينما يحتاج المسافرون إلى المدينة لأن يدلوا بفحوص سلبية لكورونا عند الوصول.

وتقول “فاينانشل تايمز” أيضا إلى برنامج اللقاح المتقدم في دولة الإمارات، حيث يجري الرهان على تطعيم نسبة عريضة من السكان في مسعى إلى الوقاية من عدوى كورونا.

وفي تعبيره عن مدى التقدم الذي أحرزته دبي ضد الوباء، قال جون، وهو موظف في القطاع البنكي غادر نيويورك وانتقل، مؤخرا، من أجل العيش في دبي “هذه المدينة هي المكان الوحيد في العالم الذي يمكنك فيه أن تعيش حياتك الطبيعية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى