أعرب الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ عن تطلعه للقاء العاهل المغربي الملك محمد السادس في المستقبل القريب، دون أن يحدد مكان اللقاء.

وصرح هرتزوغ في رسالة وجهها إلى ملك المغرب سلمها وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى نظيره المغربي ناصر بوريطة “يسعدني أن ألتقي بجلالة الملك في المستقبل القريب”.

سلم وزير الخارجية لابيد نظيره المغربي بوريطة رسالة من رئيس الدولة هرتسوغ مفادها أن جلالة الملك محمد السادس يسعدني أن ألتقي بجلالة الملك في المستقبل القريب. وكلنا نأمل في توسيع التعاون في السنوات القادمة لما فيه خير الشعبين. اقبلوا تحياتي للعائلة المالكة ولكل الشعب المغربي.

– إسرائيل بالعربية (IsraelArabic)

واضاف “نتمنى جميعا ان نتوسع في التعاون في السنوات المقبلة لما فيه مصلحة الشعبين. اقبل تحياتي للعائلة المالكة ولكل الشعب المغربي”.

وهنأ هرتسوغ الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش وقدم “أطيب تمنياته للمغرب وشعبه بدوام التقدم والازدهار”.

وزار لبيد المغرب، منذ الأربعاء، حيث افتتح، الخميس، التمثيل الإسرائيلي في العاصمة المغربية الرباط، في أول زيارة لوزير خارجية إسرائيلي للمغرب منذ 2003.

وصرح بوريطة، خلال مؤتمر صحفي مع لبيد، الأربعاء، إن عودة العلاقات الثنائية بين المغرب وإسرائيل تأتي على أساس الاقتناع التام ورغبة العاهل المغربي.

في 25 يوليو، وصلت أول رحلة طيران منتظمة ومباشرة من تل أبيب إلى مراكش (جنوب)، مع استئناف الجانبين تطبيع العلاقات بينهما.

خلال السنوات الماضية، لم تتوقف حركة السياحة المغربية تجاه إسرائيل، بحسب معطيات وزارة السياحة في الأخيرة، كنسبة من اليهود المغاربة يعيشون في إسرائيل.

ومن بين 22 دولة عربية، أعلنت 6 دول فقط علاقات رسمية مع تل أبيب: مصر والأردن والإمارات والبحرين والسودان والمغرب.