رئيس إسرائيل يعزي ولي عهد أبوظبي في ضحايا هجمات الحوثي

Admin
2022-01-19T01:24:46+03:00
سياسة

تلقى ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد آل نهيان، الثلاثاء، اتصالاً هاتفياً من الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، ندد فيه الأخير بهجمات الحوثيين على مواقع مدنية في الإمارات.

وبحسب بيان صادر عن وكالة أنباء الإمارات (الرسمية)، أكد رئيس دولة الاحتلال، “رفض إسرائيل لهذه الاعتداءات، ودعمها الكامل للإمارات في كل ما تفعله لمواجهتها والدفاع عنها. الأمن والسيادة “.

وخلال الاتصال قدم الرئيس الإسرائيلي تعازيه لـ “بن زايد” في “ضحايا الاعتداءات، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

من جانبه، أعرب بن زايد عن شكره لهرتزوغ على المشاعر الطيبة التي أظهرها تجاه الإمارات وشعبها.

وفي وقت سابق يوم الثلاثاء، كشفت رسالة بعث بها رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت إلى بن زايد، أن إسرائيل عرضت دعمًا أمنيًا واستخباراتيًا للإمارات، في مواجهة هجمات الحوثيين بطائرات مسيرة.

لجأ بينيت إلى تويتر للتنديد بما وصفه بـ “هجوم إرهابي بطائرة بدون طيار”.

وأرفق المتحدث باسمه نسخة من برقية تعزية ومواساة بعث بها يوم الاثنين إلى “بن زايد” الحاكم الفعلي لدولة الإمارات.

كتب بينيت في الرسالة: “نحن مستعدون لتزويدك بالدعم الأمني ​​والاستخباراتي من أجل مساعدتك في حماية مواطنيك من هجمات مماثلة … لقد أصدرت تعليماتي للمؤسسة الأمنية الإسرائيلية لتزويد نظيرتها في الإمارات بأي مساعدة. لو كنت تريد.”

إنني أدين بشدة الهجمات الإرهابية التي نفذها الحوثيون المدعومون من إيران في أبو ظبي، وأتقدم بأحر التعازي لأسر الضحايا الأبرياء. إسرائيل تقف إلى جانب الإمارات. أقف مع محمد بن زايد. يجب على العالم أن يقف ضد الإرهاب.

– نفتالي بينيت בנט (ftnaftalibennett)

وصرح بينيت في رسالته إلى بن زايد إن “إسرائيل ملتزمة بالعمل عن كثب معكم في المعركة الجارية ضد القوى المتطرفة في المنطقة، وسنواصل القيام بذلك لهزيمة الأعداء المشتركين”.

لقي 3 أشخاص مصرعهم وأصيب 6 آخرون، اليوم الاثنين، بانفجار شاحنتين وقود في أبوظبي، عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وصرح متحدث عسكري حوثي إن الحركة أطلقت في الهجوم “عددا كبيرا” من الطائرات المسيرة و 5 صواريخ باليستية.

وقعت الإمارات والبحرين اتفاقيات لتطبيع العلاقات مع إسرائيل بوساطة أمريكية في البيت الأبيض في عام 2020، وتشارك الدولتان الخليجيتان إسرائيل في مخاوفها الأمنية بشأن إيران والقوات المتحالفة معها في المنطقة.

رابط مختصر