سوريا تعاني من الفقر وتكبد الخسائر في العصر

Issam Alagha
سياسة

نوه مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون، الاثنين، إلى تفاقم سوء الوضع الإنساني في سوريا وكبر الأزمات.

وتحدث بيدرسون، إن الهدوء في سوريا تخرقه معارك على خطوط التماس.

وشدد على أهمية تحقيق وقف إطلاق النار، قائلا إن السوريين لم يلمسوا تقدما في الحل السياسي ويشاهدون انقساما دوليا بشأن أزمتهم.

وأضاف بيدرسون أن السوريين يطالبون بمحاكمة مرتكبي جرائم الحرب.

وأردف المبعوث الدولي أن السوريين يعانون للحصول على الأدوية والخبز، مشددا على أهمية دخول المساعدات الإنسانية إلى سوريا من دون شروط وقيود.

وأكد على ضرورة تخفيف العقوبات على سوريا، ومساعدة المحتاجين منهم بسبب الأزمة.

رابط مختصر