وصرح قائد بطالبان إن من السابق لأوانه الحديث عن كيفية تولي طالبان زمام الأمور. وصرح القائد الذي طلب عدم نشر اسمه “نريد أن تغادر كل القوات الأجنبية قبل أن نبدأ في إعادة هيكلة الحكومة.”

وأشار إلى أن المسلحين يعيدون تنظيم صفوفهم من مختلف المحافظات، مضيفًا: “صدرت تعليمات لمقاتلي الحركة في كابول بعدم تخويف المدنيين والسماح لهم باستئناف أنشطتهم الطبيعية”، بحسب “رويترز”. وصرح مسؤولون بالحركة، رفضوا الكشف عن أسمائهم، بأنهم لم يتلقوا أي أنباء عن وقوع اشتباكات في مختلف أنحاء البلاد، وأوضح عضو بارز في حركة طالبان أن “الوضع هادئ”. أعلنت حركة طالبان انتهاء الحرب في أفغانستان بعد أن سيطرت على القصر الرئاسي في كابول بخروج القوات الأجنبية بقيادة الولايات المتحدة واندفاع الدول الغربية لإجلاء مواطنيها.