عقب إساءته لدول الخليج.. وزير خارجية لبنان يقدم استقالته

Issam Alagha
2022-02-28T18:44:51+03:00
سياسةمنوعات

وزير الخارجية اللبنانية، شربل وهبة، قدم استقالته اليوم الاربعاء من منصبه في وزارة الخارجية عقب إساءته لدول الخليج.

وبحسب وسائل إعلام لبنانية أن وزير الخارجية زار رئيس الجمهورية ميشال عون، ورئيس الحكومة حسان دياب، في السراي الحكومي، ثم أعلن تنحيه عن ممارسة مهامه في الوزارة.

وأصدرت أمس الوزير وهبة بيان اعتذار قائلاً: “لم نقصد الإساءة إلى أي من الدول أو الشعوب العربية الشقيقة التي لم تتوقف جهودي لتحسين وتطوير العلاقات معها لما فيه الخير والمصلحة المشتركين على قاعدة الاحترام المتبادل”.

وأضاف الوزير: “جل من لا يخطئ في هذه الغابة من الأغصان المتشابكة”.

وكان الوزير هاجم المملكة العربية السعودية ودول خليجية، خلال مشادة وقعت بينه وبين المحلل السياسي السعودي سليمان الأنصاري، في مقابلة على قناة “الحرة” الأمريكية الاثنين الماضي.

وتحدث عن مقتل خاشقجي قائلاً: إن “من قتل خاشقجي لا يحق له الحديث عن لبنان بهذه الطريقة”.

وغادر الوزير البرنامج معترضاً على انتقاد المحلل السعودي الحكومة والرئيس اللبناني، واصفاً الضيف السعودي بأنه من “أهل البدو”.

وأصدرت دول الخليج بيانات إدانة، حيث أعرب أمين عام مجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف رفضه واستنكاره لما ورد على لسان وزير الخارجية اللبناني من “إساءات مشينة” تجاه السعودية وشعبها ودول مجلس التعاون الخليجي، في حين استدعت الإمارات والكويت والبحرين سفراء لبنان لديها احتجاجاً على ذلك.

وطالب الحجرف الوزير اللبناني بتقديم اعتذار رسمي لدول مجلس التعاون وشعوبها نظير ما بدر منه من إساءات غير مقبولة على الإطلاق.

وسبق أن أعربت الخارجية في المملكة العربية السعودية عن تنديدها واستنكارها الشديدين لما تضمنته تصريحات وهبة عن السعودية والخليج، مؤكدة أن تلك التصريحات “تتنافى مع أبسط الأعراف الدبلوماسية، ولا تنسجم مع العلاقات التاريخية بين الشعبين الشقيقين”.

واستدعت الرياض سفير بيروت لدى المملكة للإعراب عن رفض المملكة واستنكارها للإساءات الصادرة من وزير الخارجية اللبناني، وتم تسليمه مذكرة احتجاج رسمية بهذا الخصوص.

رابط مختصر