فصلت رأسه عن جسده.. تفاصيل جريمة بشعة في مصر بسبب أفلام إباحية

Admin
سياسة

قتلت امرأة زوجها في مصر بمنطقة إمبابة وفصلت رأسه عن جسده، بسبب رغبته المستمرة في إقامة علاقة جنسية مثلية معها، وقررت النيابة العامة إحالتها إلى محكمة الجنايات. وصرحت المتهمة في التحقيقات، بحسب “المصري اليوم”، إنها استغلت نوم زوجها، ودخلت المطبخ، وأخذت السكين وطعنته 5 مرات في بطنه حتى أنفاسه الأخيرة، ثم انفصلت. رأسه من جسده، مشيرا إلى أن الزوج كان يشاهد أفلامًا إباحية ويطلب منها تقليد المواقف الشاذة والممنوعة. وعندما رفضت اعتدى عليها.

وأضافت: “لقد قتلته لأنه كان يبتعد كثيرا في طلباته كل يوم في العلاقة، لذلك قطعت جسده إلى أشلاء ولفته في بطانية وألقيته في سلة المهملات، بينما كنت أضعه في الرأس. في كيس قمامة وألقوا بها في منطقة أبو نمروس جنوب الجيزة “. تلقت الأجهزة الأمنية بالجيزة بلاغاً عن العثور على أشلاء في سلة قمامة بمنطقة إمبابة. تمكن الفريق البحثي من التعرف على المرأة وضبطها، وتم إطلاعها على مكان رأس الضحية والسلاح المستخدم في الجريمة، وتم إصدار محضر، وإحالتها إلى النيابة العامة. وبعد تلقي النيابة تقرير الطب الشرعي للضحية وتفريغ الكاميرات واعتراف المتهم، قررت إحالة الزوجة إلى محكمة الجنايات بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار.

رابط مختصر