قطر: نعمل على فتح ممرات إنسانية إلى أفغانستان خلال 48 ساعة

Admin
سياسة

قال مبعوث وزير الخارجية القطري لمكافحة الإرهاب وحل النزاعات مطلق القحطاني، إن الجهود القطرية لتشغيل مطار كابول مستمرة، وأنه يأمل في فتح ممرات إنسانية خلال 24 أو 48 ساعة لدخول المساعدات الإنسانية. ودخول المزيد من الطائرات إلى مطار كابول ومطارات أخرى في أفغانستان.

ووصل القحطاني، صباح الجمعة، إلى مطار كابول على متن طائرة قطرية – وهي ثالث طائرة تهبط بالمطار خلال يومين – تحمل فنيين وأجهزة وآليات تساعد على تحسين أوضاع المطار وإعادة تشغيله في أسرع وقت ممكن.

وأضاف القحطاني، في تصريحات للجزيرة فور وصوله إلى كابول، أن الجهود القطرية تتركز في المقام الأول على ضمان سلامة وأمن الملاحة الجوية في أفغانستان، وأن الفنيين والخبراء القطريين بذلوا جهدا كبيرا خلال العامين الماضيين. أيام. المطار”.

وأكد أن هذه الجهود تسعى أيضا إلى ضمان حرية التنقل والسفر للأجانب أو الأفغان الذين لديهم الوثائق اللازمة لذلك.

وصرح: “الجهود القطرية لا تزال مستمرة، وما زلنا نواجه تحديات لوجستية وفنية. لقد أصلحنا العديد من هذه القضايا، وما زال العمل جاريا لإصلاح الباقي”.

وبشأن المسار السياسي قال “القحطاني”: “نريد التحدث مع طالبان في بعض القضايا، لا سيما ما يتعلق بالتداول السلمي للسلطة، وأن تكون هناك تسوية سياسية وسلام مستدام يتحقق في أفغانستان “.

وأشار إلى أنه خلال الأسبوع الماضي، زار العديد من قادة العالم قطر أو تواصلوا مع القيادة القطرية، وتابع: “انتقلت العديد من السفارات الغربية من كابول إلى الدوحة، وهناك حراك سياسي ودبلوماسي بدأ في العاصمة القطرية وسيستمر. ونأمل أن تتكلل هذه الجهود بالنجاح خلال الأيام المقبلة، لتحقيق الأمن والاستقرار في أفغانستان.

وصلت طائرة قطرية ثانية تقل خبراء فنيين إلى مطار كابول مساء الخميس لمناقشة إعادة تشغيله.

ووصلت، الأربعاء، أول طائرة قطرية إلى العاصمة الأفغانية لنفس الغرض.

وصرح رئيس هيئة الطيران المدني الأفغانية، المولوي “رحمة الله كلزار”، أن الفريق الفني القطري الذي وصل إلى البلاد، باشر بتقييم الأضرار التي لحقت بمنشآته، ويخطط لتشغيله قريبًا.

وأوضح للجزيرة أن الأضرار التي لحقت بالمطار بلغت نحو 4 ملايين دولار، مؤكدًا أن الرادار وبرج المراقبة دُمرا بالكامل، وقاعات الانتظار دمرت نسبيًا، وألحقت أضرارًا جسيمة بطائرات ومكاتب شرطة الطيران الوطنية.

وذكر أن الهيئة ستطلب من دولة قطر المساعدة في مجال النقل الجوي، مبينا استعداد الجانب الأفغاني لإبرام اتفاقيات شراكة مع الدوحة.

رابط مختصر