إن قوة الأجهزة الأمنية تزيد من قوة الدولة التي تزيد بطبيعتها من قوة المجتمع. من خلال النظر إلى طبيعة حياة الدول على وجه الأرض، اكتشف أن الدول المهيمنة على نبض الخليج، ليس فقط على حدود أراضيها، ولكن أيضًا ترى بعض الدول تسيطر على دول أخرى وتفرض سلطتها على المجتمعات والشعوب. العديد مع قادتهم دول لديها مؤسسات أمنية ضخمة. إن قوة المجتمع ليست نتيجة الفراغ، كما أن نجاح المؤسسات الأمنية لا يعززه الفراغ. بل إن السياسات المتبعة داخل الدولة والفطنة السياسية كلها تدعم قوة الدولة وقوة مؤسساتها من خلال السياق. الإجابة، ولكن في الأسطر التالية، سنشرح الإجابة بشكل أكبر، لذلك إذا كنت مهتمًا بالموضوع، فاستمر في القراءة.

إن قوة الأجهزة الأمنية تزيد من قوة الدولة التي تزيد بطبيعتها من قوة المجتمع.

الجملة اعلاه مسجلة في مقرر علم الاجتماع في منهج المملكة العربية السعودية خلال الفصل الدراسي الثاني 1443 وهي من الاسئلة التي يتوقع ان تكون ضمن مواد الاختبار كما ورد في التدريبات في الكتاب. من الأسئلة الموضوعية التي تدخل في نطاق التدريب للتمييز بين الخير والشر، ويجب على الطالب معرفة ما إذا كانت الإجابة صحيحة أم خاطئة، ويمكن معرفة ذلك بالقول: الدولة وقوة المجتمع ناتجة عن صلابة المؤسسات الأمنية.

عوامل قوة الدولة

هناك عدة عوامل تؤثر على قوة الدولة وهي:

  • الموارد الطبيعية.
  • القدرة الاقتصادية.
  • تعداد السكان.
  • التقدم الصناعي.
  • قوة عسكرية.
  • الخصائص الوطنية.
  • أخلاقي.
  • العامل الجغرافي.
  • المناخ والتضاريس والموقع.