كم مرة ورد اسم جبرائيل عليه السلام في القرآن الكريم، الذي ميزه الله جلالة الملك عن الملائكة، وجعله قائدا لهم، وخصه بما لا يخصه، لا الملائكة ولا احد من المخلوقات. هو صاحب الوحي، وهو الذي ينزل الشرائع والأحكام من السماء إلى الأرض، وهو الذي يحطم الأمم الظالمة، وخلقه الله تعالى بشخصية عظيمة ومميزة، وأعطاه. إمكانات هائلة، لذلك فهو مهتم بالإجابة على سؤال كم مرة ورد اسم جبرائيل عليه السلام في القرآن الكريم، وعن من هو جبريل عليه السلام، والتحدث عن صفاته. لجبرائيل عليه السلام وعن انقسامات الملائكة.

من هو جبريل عليه السلام؟

قبل أن نجيب على سؤال كم مرة ورد اسم جبرائيل عليه السلام في القرآن الكريم، يجب أن نعرف من هو جبريل عليه السلام. الملائكة هم الرسول الذي أرسله الله إلى جميع الرسل، ومن المعروف أن الملائكة مخلوقات من نور خلقها الله تعالى لوظيفة معينة وهي إطاعة أوامره، ولكل ملك وظيفة خاصة بها. فقال تعالى عنها في القرآن: {وَلَيْسَ لَهُ مَحَدٌّ إِلَّا مَكْثُورٌ}، فكل عمل لا يبطئه ولا يتقدم.

كم مرة ورد اسم جبريل عليه السلام في القرآن الكريم؟

بلغ عدد مرات ذكر اسم جبرائيل عليه السلام في القرآن الكريم ثلاث مرات، كما ورد في غير هذه المواضع الثلاثة، ولكن بأسماء وصفات غير جبرائيل، ورد اسم جبرائيل في الآيات التالية:

  • وفي سورة البقرة: وهذا في قوله تعالى: {قُلْ مَنْ كَانَ عَدَوًا لِجبَرِيلَ فَنْزَلَهَا إِلَى قَلبِكَ بإذن الله مُثبتًا ما عندهم}.
  • في سورة البقرة: وهذا في قوله تعالى: {من عدو الله ملائكته ورسله جبريل وميخائيل إن الله عدو للجميع.}
  • سورة النهي: كما في الآية: أن التوبة إلى الله صنعت قلوبكم وأن من تظاهروا أن الله له وجبرائيل ونفع المؤمنين والملائكة فرجعوا}.

مواصفات جبريل عليه السلام

بعد أن أجابنا على سؤال كم مرة ورد فيها اسم جبرائيل عليه السلام في القرآن الكريم، سنتعرف على مواصفات جبريل عليه السلام التي ورد ذكرها في القرآن الكريم. ا. ومن مواصفات جبريل عليه السلام الواردة في القرآن الكريم:

علم

جبريل عليه السلام معلم أعلم الناس وهم الأنبياء. قال تعالى في شأن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم: {لم يضل صاحبك ولا يضل. الذي علم محمد صلى الله عليه وسلم جبريل عليه السلام. من الواضح أن جبريل عليه السلام يتميز بالعلم. وهو يحمل بعض علم الله تعالى للأنبياء ومنهم بشر يقول: إنه تحميل رب العالمين * ينزل بروح الأمين * على قلبك لتكون كلي العلم * لسان عربي } وروح الامين جبريل عليه السلام.

قوة رهيبة

حيث وصف القرآن العظيم جبريل عليه السلام بكلام الله تعالى: {قوة}، وأول وأهم ما يحتاجه جبريل عليه السلام من القوة التي تعينه على الأداء. لِمَ خُلِقَ: أي الاستماع إلى كلام الله تعالى. لأنه يحتاج إلى قلب حازم، وقوة أخلاقية عظيمة، وحزم لا مثيل له. لأن الملائكة هم تلك المخلوقات الهائلة النيرة، عندما يسمعون كلام الله عز وجل. قال تعالى: {وإن نزل الخوف في قلوبهم يقولون: ماذا قال ربك؟ ، أي شديدة في الشخصية، شديدة في العنف والعمل.

التمكين

وقد مكَّن الله جلالته جبريل عليه السلام في السماء بطاعة الملائكة له بأمر الله تعالى، وعلى الأرض القدرة على ظلم الظالم وجلب الخير للصالحين إن شاء الله. جلالته؛ قال تعالى: {وهو قوي على العرش}.

أطاعه من معه

قال تعالى في جبريل: {مطيعا ثم أمين}، والطاعة من نعمة الله تعالى على القائد الإيجابي.

أمانة

وهو نقيض الغدر، والإخلاص من صفات الله تعالى. قال الله تعالى عن جبرائيل عليه السلام: {إذًا فهو أمين}، وصرح العلي: {نزل عليه الروح الأمين * على قلبك، فتكون من نذير الله تعالى} و الذين يحذرونه. قال تعالى: {تعالى مع العرش من ألقى روح أمره على من يشاء من عبيده أن ينذر بيوم القيامة}.

انقسامات الملائكة

وفي ختام حديثنا عن عدد مرات ذكر اسم جبرائيل عليه السلام في القرآن الكريم، نذكر انقسامات الملائكة، فالملائكة نسبة إلى ما أعده الله تعالى لهم. وتكليفهم في فئات:

  • الوحي: هو الروح الأمين جبريل عليه السلام. فقد رآه النبي صلى الله عليه وسلم في الدار حيث تجلى بالصورة التي خلق عليها. له ستمائة جناح تسد عظمة خليقته في الأفق، ثم رآه ليلة الصعود في السماء، ولم يره صلى الله عليه وسلم. وكان يُستقبل في شكله إلا هاتين المرتين، وبقية الأوقات على هيئة رجل، وغالبًا على شكل ضياء الكلبي رضي الله عنه.
  • المؤتمن على الصور: هو إسرافيل عليه السلام. ينفخ ثلاث نفث في الصور بأمر من ربه العظيم الجليل: الأول: نفخة الرعب. الثانية: نفخة صاعقة. الثالثة: نفخة الوقوف لرب العالمين.
  • المؤتمن على أخذ النفوس: ومنهم من يؤتمن على أخذ النفوس (ملاك الموت). قال الله تعالى: {قل ياخذك ملاك الموت الذي ائتمنك على الموت، ثم إلى ربك ترجع}.
  • من أوكلت إليه حماية العبد في تصرفه وأسفاره، ومن بينهم من يعهد إليه برعاية الخادم في تصرفه وأسفاره، وفي نومه ويقظته، وفي جميع أحواله. وهي الموانع التي تحميه من أمامه ومن ورائه، فإذا جاء أمر الله تعالى: اتركوه، فقال مجاهد: لا عبد إلا أن له ملاك مؤتمن يحميه في نومه و – اليقظة هناك الجن والبشر والحشرات ولا يأتيه شيء منهم إلا الملاك خلفك إلا ما أجاز الله أن يصيبه.
  • المؤتمن على حفظ عمل العبد من الخير والشر، ومنهم من يؤتمن على عمل العبد من الخير والشر، وهم الكتاب الشرفاء، فيكتب الحق على الصالح. ومن على اليسار يكتب السيئات.
  • مؤتمن على محاكمة القبر: منكر ونكير، وهما ملاكان موصوفان في السنة بالسود والعيون زرقاء. وما هو دينك؟ من نبيك؟ وأما المؤمن فيقول: ربي الله وديني الإسلام ويتبارك نبي محمد صلى الله عليه وسلم في قبره. أما الكافر فلا يستغرب الجواب فيضرب بقضيب حديدي ويصرخ منه صرخة يسمعها كل من يتبعه إلا الثقلان.
  • الجنة الآمنة: منها جنة آمنة وقدمه رضوان عليهم السلام قال الله تعالى: {والذين اتقوا ربهم انزلوا إلى الجنة حتى لو رايت جها جحا وفتحوا أبوابهم وصرحوا لهم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. عليك بتخزينها بتبتم فيدلوها أسكن}.
  • المرسلين للمؤمنين في وفاتهم ويوم القيامة: ومنهم مرسلين للمؤمنين عند موتهم ويوم القيامة كما قال تعالى: الذين يقولون ربنا الله واستقاموا ينزل عليهم الملائكة. لا تخافوا ولا تحزنوا وتفرحوا في الجنة لأنكم كنا توتن من أصدقائكم في هذه الدنيا والآخرة، وأنتم فيها ما تشتهون أنفسكم وما تسمونه الرحمن الرحيم}، والله تعالى. قال فيهم: {لا يحسنهم من الرعب الأعظم وتتلقهم الملائكة كهذا اليوم الذي وعدت به}.
  • الجحيم الآمن: ومنهم آمن جهنم، وعيا الله عنهم، وهم جلادون ورؤساءهم تسعة عشر، وأقدمهم صاحب السلام عليهم، قال الله تعالى: {وأخذوا الذين كفروا إلى جهنم وانظروا الجند حتى لو كانت. فتحت لها أبوابها وأخبرتها يخزنها رسلها يوتكم منك الآلام يتلو عليك آيات ربك وينصحك تواجهك في يومك هذا.}
  • الذين يؤتمن على النطفة في الرحم: ومنهم مؤتمن النطفة في الرحم كما في حديث ابن مسعود رضي الله عنه قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم. أخبرنا صلى الله عليه وسلم وهو الصادق والثقات أن يجمع أحدكم خليقته في بطن أمه أربعين يوما، فتصبح جلطة من هذا القبيل، فهي قطعة لحم. من هذا القبيل، ثم يرسل إليه الملاك وتنفخ فيه الروح ويأمر بأربع كلمات أن يكتب رزقه، ولفظه، وعمله، وهو بائس أو سعيد “.
  • حملة العرش: ومنها حملة العرش والكربيون ومن قال الله فيهم: {من يمسك العرش ومن حوله فمدح ربهم ويؤمن به ويستغفر لمن آمن ربنا وطلب كل رحمة و علما اغفر لمن تاب واتبعت طريقك وفقدان الشهية من عذاب جهنم}، وصرح تعالى: {يمسك عرشك ربك عليهم في ذلك اليوم الثامن}.
  • ملائكة السائحين يتابعون محافل الذكرى ومن بينهم ملائكة السائحين الذين يتابعون محافل الذكرى، وإذا وجدوا قومًا يذكرون الله تعالى، فإنهم يدعون: تعال إلى حاجتك، ويحيطونهم بأجنحتهم. السماء السفلى، هكذا يسأل ربهم القدير الجليل الذي يعرفهم أفضل منهم: ماذا يقول عبيدي؟ قالوا: يحمدونك ويمجدونك ويمجدونك.
  • الذي يؤتمن على الجبال: ومنهم مؤتمن الجبال، وقد ثبت أنه ورد في حديث النبي صلى الله عليه وسلم خرج إلى بني عبد. يليل وقطع وعوده منهم. “إن شئت، يجب أن أضع عليهم الأخشاب”. قال صلى الله عليه وسلم: “إنني أرجو أن يخلص الله من عابدي الله من عابدي الله دون أن يقترن به شيئًا”.
  • زوار بيت المعمور: ومنهم زوار بيت المعمور الذي اقسم الله تعالى في كتابه وهو بيت في السماء السابعة على مقربة من الكعبة في الارض. . وعليها معنى: لا تحول نوبتها لكثرة.
  • ملائكة الصفوف لا تختلق، والوقوف لا يركع، ومنهم ملائكة الصفوف الذين لا يختلقون، والوقوف لا ينحني، ومن ركعوا وسجدوا لا يقوموا، ومنهم آخرون.