كيفية تطليق زوجي إلكترونياً من الأسئلة الشائعة بين كثير من النساء في المملكة بعد أن وضعت الحكومة السعودية مجموعة من الشروط لقبول قضية الطلاق، لذا فهي تعرض الخطوات التي يجب اتباعها حتى تكون الزوجة قادرة على ذلك. الزواج الكترونيا ونظام توثيق الطلاق الذي تحدده وزارة العدل السعودية.

رفع دعوى طلاق في السعودية

سمحت وزارة العدل لجميع النساء اللواتي يرغبن في الانفصال عن أزواجهن برفع دعوى طلاق ؛ طلب الطلاق حق لكل امرأة عندما تجد أن العيش مع زوجها أصبح مستحيلاً، لذلك حرصت الحكومة السعودية على تسجيل إجراءات رفع دعوى الطلاق في السعودية. كما أتاحت خدمة طلاق الزوج إلكترونيًا، مع مراعاة توفر جميع متطلبات قبول دعوى الطلاق من قبل المحكمة المختصة.

كيف أقوم بإزالة البريد الإلكتروني الخاص بزوجي؟

حددت وزارة العدل السعودية مجموعة من الخطوات لكي تتمكن الزوجة من تطليق زوجها إلكترونيًا. هذه الخطوات هي كما يلي:

  • دخول الموقع الرسمي لوزارة العدل السعودية “”.
  • تسجيل بيانات الزوجة كاملة في الأماكن المخصصة لها في الموقع.
  • سجل المعلومات الكاملة للمدعى عليه.
  • أن يذكر أن هذه الدعوى هي دعوى طلاق.
  • الضغط على أقرب محكمة لتكون مسئولة عن نظر الدعوى.
  • تجهيز المستندات المطلوبة مثل عقد الزواج وشهادات ميلاد الأبناء إن وجدت ثم تحميلها على الموقع.
  • انقر لتقديم المطالبة.

كيف أطلق زوجي باستخدام الهاتف المحمول؟

قدمت وزارة العدل خدمة إزالة الزوج إلكترونيًا باستخدام الهاتف المحمول، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  • تنزيل تطبيق وزارة العدل “” لأجهزة Android أو “” لأجهزة iPhone.
  • قم بتسجيل الدخول إلى بوابة نجيس.
  • قم بتسجيل اسم المستخدم وكلمة المرور.
  • انقر فوق تسجيل الدخول.
  • انقر فوق الخدمات الإلكترونية.
  • انقر على الحالات الاجتماعية.
  • انقر فوق طلبات الحالة الاجتماعية.
  • إرسال طلب جديد.
  • انقر فوق خدمة توثيق الخلع.
  • سجل جميع البيانات المطلوبة في الأماكن المخصصة.
  • انقر فوق إرسال الطلب.
  • بعد الانتهاء من هذه الخطوات ؛ يتم إرسال الطلب إلى المنصة التوافقية المسؤولة عن إيجاد حلول للإصلاح بين الزوجين.
  • في حالة فشل الإصلاح بين الزوجين ؛ يتم إرسال الطلب إلى الجهات المختصة.
  • يتلقى مقدم الطلب إشعارًا بإصدار المستند المطلوب.
  • إخطار وزارة الداخلية لتغيير الحالة الاجتماعية.

شروط تقديم طلب الطلاق الكترونيا

وضعت وزارة العدل مجموعة من الشروط للزوجة لتتمكن من تطليق زوجها إلكترونيا. هذه الشروط هي كما يلي:

  • يجب أن يكون لديها بيانات كاملة عن الزوج.
  • إحضار جميع الأوراق المطلوبة مثل عقد الزواج وشهادات الميلاد للأبناء.
  • تحميل تلك الأوراق على الموقع مع حفظ بيانات الدعوى.

من ناحية أخرى؛ ويحدد القاضي المسؤول عن النظر في الدعوى شروط قبول دعوى طلاق الزوج للتمكن من الفصل فيها، وتختلف هذه الشروط حسب الأسباب التي قدمتها الزوجة لرفع تلك الدعوى.

متطلبات تقديم طلب الطلاق عبر الإنترنت

وضعت وزارة العدل في المملكة العربية السعودية مجموعة من المتطلبات للزوجة لرفع دعوى طلاق ضد زوجها. هذه المتطلبات هي كما يلي:

  • يجب أن يكون الزوج أو من ينوب عنه حاضرين بشرط أن يكون لديه توكيل ساري المفعول.
  • يشترط حضور الزوجة أو من ينوب عنها بشرط أن يكون لديه توكيل ساري المفعول.
  • إحضار المستندات المطلوبة مثل عقد الزواج وشهادات ميلاد الأبناء إذا كان لديهم أطفال.
  • تصديق الاوراق المطلوبة من وزارتي العدل والخارجية في حال كانت هذه الاوراق صادرة من خارج المملكة العربية السعودية.
  • حضور شاهدين وقاضيين.

ما هي إجراءات قضية الطلاق في السعودية؟

يجب على الزوجة استكمال جميع الإجراءات المتعلقة برفع دعوى الطلاق الإلكتروني، بحيث يتم إحالة الطلب بعد ذلك إلى المحكمة المختصة للنظر فيه، ومن ثم تقوم المحكمة بإحالة الطلب إلى مجلس الصلح لمحاولة إيجاد الحلول لإرضاء الأطراف. للإصلاح بينهما. إذا رفضت الزوجة الإصلاح ؛ تحال القضية على القاضي للفصل فيها، وانتظار صدور الحكم.

شروط قبول طلب الطلاق في السعودية

تقبل المحكمة المختصة طلب الطلاق المقدم من الزوجة إذا توافرت مجموعة من الشروط وهي كالتالي:

  • يجب أن تكون هناك أسباب منطقية ومقنعة لدفع الزوجة إلى إنهاء الحياة الزوجية.
  • استخدم الشكل المحدد والشرعي للطلاق.
  • أن يكون للزوج الأهلية الكاملة على أنه في حالة جيدة لصحة الطلاق منه.
  • يجب أن يتم الطلاق بالتراضي بين الزوجين.
  • يشترط أن يكون عقد الزواج صحيحا وصحيحا وفق الشريعة والقانون.

أسباب رفض دعوى الطلاق في السعودية

حددت الحكومة السعودية أسباب رفض دعوى الخلع، وكانت تلك الأسباب على النحو التالي:

  • افتقار الزوجة لأسباب منطقية وقانونية كافية لرفع دعوى الطلاق.
  • عدم تطبيق شروط رفع دعوى الطلاق وفق القانون السعودي.
  • عدم وجود أسباب شرعية تمنح المرأة حق رفع الدعوى.
  • وجود أسباب منطقية لانشغال الزوج بزوجته مثل العمل أو غيره من الأسباب.

حقوق الزوجة عند الطلاق في السعودية

بعد أن ترفع الزوجة دعوى طلاق ؛ تنازلت عن جميع حقوقها العينية لأنها كانت التي طلبت التفريق والطلاق، ولكن للزوجة حق حضانة الأبناء إذا كانوا دون الثامنة عشرة من العمر، ويحق لها الحصول على نفقتهم من الزوج. إذا كان الأطفال أكبر من ثمانية عشر عامًا ؛ للأطفال الحق في الاختيار بين العيش مع الأب أو الأم.

حقوق الزوج عند الطلاق في السعودية

يمكن للزوج الحصول على حقوقه إذا رفع الزوج دعوى طلاق، وهذه الحقوق كالتالي:

  • يحق للزوج الحصول على تعويض مالي ؛ أن تدفع له الزوجة لتخليص نفسها، وقيمته تساوي قيمة المهر الذي دفعه لها الزوج مقدما.
  • الاعتراض على طلب الطلاق إذا كانت الأسباب التي قدمتها الزوجة غير منطقية.

كم من الوقت تستغرق قضية الطلاق؟

تستغرق قضية الطلاق ثلاثين يومًا لإنهاء دعوى الطلاق المقدمة من الزوجة، ولكن في بعض الحالات قد تستغرق القضية وقتًا أطول حسب توفر بياناتها، أو وجود أي مضاعفات.

خدمة إثبات الخلع في المملكة العربية السعودية

قدمت وزارة العدل السعودية خدمة إثبات خلع إلكترونية ؛ يمكن للمستفيد الآن تقديم طلب إثبات الحل إلى الإدارات النهائية عبر بوابة وزارة العدل السعودية، وإليكم خطوات تقديم طلب إثبات الخلع.

خطوات تقديم طلب إثبات الطلاق في السعودية

حددت وزارة العدل السعودية مجموعة من الخطوات لتقديم طلب إثبات الخلع في السعودية، وجاءت على النحو التالي:

  • دخول الموقع الرسمي لوزارة العدل السعودية “”.
  • اضغط على الخدمات الإلكترونية.
  • انقر فوق طلب الدوائر النهائية.
  • انقر فوق خدمة إثبات الإخلاء.

توثيق فسخ الزوج إلكترونيًا بالفشل

أتاحت وزارة العدل السعودية خدمة توثيق طلاق الزوج إلكترونيًا عبر بوابة نجس الإلكترونية، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  • دخول بوابة نجيز.
  • انقر فوق الخدمات الاجتماعية.
  • انقر على الحالات الاجتماعية.
  • الضغط على خدمة توثيق طلاق الزوج.
  • كتابة جميع البيانات المطلوبة في الأماكن المخصصة لها في الموقع.
  • اضغط على إرسال.
  • انتظر حتى استلام إشعار إصدار المستند.
  • التأكد من إبلاغ وزارة الداخلية السعودية بأي تغيير في الحالة الاجتماعية.

هل يمكن إتمام الطلاق بدون حضور الزوج؟

ولا تنظر المحكمة في قضية الطلاق إلا بحضور كل من الزوج والزوجة في جميع الجلسات، أي أن هذا الأمر ضروري للفصل في قضية الطلاق وصدور الحكم فيها. في حالة عدم حضور الزوج ؛ تجبره المحكمة على المثول.