كيف تتمكن من توفير الوقت للقيام بالأنشطة المحببة دوريًا

Admin
مقالات
27 أغسطس 2021

إن إضاعة الوقت مشكلة نمارسها يوميًا ولا يمكن لأحد أن ينكرها. لدينا جميعًا حسابات شخصية على مواقع التواصل الاجتماعي التي أصبحت شاغلنا الرئيسي. نضيع عليهم ساعات طويلة من اليوم دون أن ندرك خطورة ما نقوم به حتى نستيقظ من إهمالنا ونجد أنفسنا غير قادرين على إتمام المهام أو قبول الدعوات أو حتى المشاركة في أي أنشطة ترفيهية مع الأصدقاء، وهذا بسبب قلة إدارة الوقت والإدارة الجيدة، ومن خلال هذا المقال على موقع Nine، سنساعدك على معرفة أهم الطرق التي يمكنك من خلالها توفير الوقت وتنظيم ساعات اليوم بشكل أفضل.

توفير الوقت والجهد

لا تساهم إدارة الوقت فقط في الوفاء بمسؤولياتنا والتخلص من أعبائنا اليومية، ولكنها تقلل الكثير من الجهد الذي نبذله عندما تتاح لنا الفرصة لتقسيم العمل على مدار عدة أيام، فلن نضطر إلى التسرع والاستخدام كل طاقتنا وجهدنا لإنهائه في يوم واحد وسنشعر بالتأكيد أننا لم نفعل ذلك على أكمل وجه وقد نحتاج إلى إعادته مرة أخرى، لذا فإن أفضل شيء سنفعله للحفاظ على وقتنا وجهدنا هو المراقبة ما نفعله في ساعات العمل لدينا ونلاحظ كل صغير وكبير يستغرق الكثير من وقتنا – هل هناك فائدة، ونضع خطة جيدة للتخلي عن الأشياء التي تضيع وقتنا نستبدلها بأشياء مفيدة ونقوم بتقسيم المهام المطلوبة منا قبل عدة أيام من الموعد المحدد ونبدأ في الانتهاء منها شيئًا فشيئًا حتى لا نشعر بالتوتر ويمكننا تقديم العمل بطريقة ترضينا.

وفر الوقت والطاقة في المطبخ

إن الوقوف في المطبخ لتحضير وصفات لذيذة طريقة أخرى لإضاعة الوقت، ليس فقط النساء، فبعض الرجال مهووسون بالطبخ وصنع وصفات جديدة، ولا مشكلة في هذا الصدد. اقتصادي هذا أفضل بكثير بدلاً من إنفاق المال على الوجبات الجاهزة وأيضًا على الصحة لأنك ستطبخ طعامك بنفسك وتضمن خلوه من الجراثيم والميكروبات، ولكن هناك بعض الحيل البسيطة التي تساعدك على تقليل الجهد والجهد. تقليل عدد الساعات التي تقضيها في المطبخ، بما في ذلك استخدام غسالة الأطباق التي توفر لك ساعتين على الأقل من وقتك، يمكنك استبدال المبشرة اليدوية بمطحنة كهربائية حديثة، واستخدام الميكروويف بدلاً من الأفران هو حل جيد. يتم إنجازه في عملية الطهي وتسخين الطعام بشكل أسرع. يمكنك أيضًا استخدام Alcatel إذا قمت بتسخين الماء بدلاً من الموقد، كل هذا سيوفر لك الوقت في المطبخ ويقلل من جهدك.

وفر الوقت للمرأة العاملة

تعتبر المرأة العاملة من أكثر النساء اللواتي يواجهن مشاكل كثيرة في مجال إدارة الوقت، حيث أن مسؤوليتها أكبر بكثير من أي شخص آخر، وهي أيضًا مسؤولة عن الزوج والأولاد، وطهي الطعام وترتيب المنزل، وهي أيضًا تقع على عاتقها مسؤولية كبيرة تجاه أداء عملها، ومع ذلك فهي تحاول أن تكافح بطرق مختلفة ألا تطغى على جانب على الآخر وتجد أنها في النهاية لم تكن قادرة على الحصول على ما تريد، ولكن لا يزال بإمكانها تحقيق ذلك. من خلال الالتزام بالنصائح التالية:

رعاية ذات أولوية

لا تضغط كثيرًا على كتفيك بمجرد عودتك من العمل وحاول تنفيذ الأشياء الضرورية فقط. على سبيل المثال، اغسل الملابس التي ستحتاجها في اليوم التالي، ولا تحضر الكثير من المواد الغذائية على الطاولة، فالكثير من الناس يحضرون عنصرين من المواد الغذائية، في الأيام التي تكون فيها متعبًا لا تحتاج إلى الطهي، وبدلاً من ذلك قم بإعداد وجبات خفيفة مثل السندويشات أو قم بشراء الوجبات الجاهزة، وعلم أطفالك الدراسة، واللباس، وتناول الطعام، وغسل الأطباق، حتى تتمكن من توفير الوقت ثم استخدامها لمراجعة التحصيل الدراسي للأطفال، واجلس مع زوجك لمشاهدة التلفاز والاسترخاء.

استفد من العطلة

استيقظ مبكرًا في يوم العطلة وابدأ يومك بنشاط لإنهاء تحضير المهام للأسبوع التالي. على سبيل المثال، اغسلي جميع الملابس التي ستحتاجين إليها أنت وأطفالك، واذهبي مع زوجك لشراء أغراض لأسبوع الطعام وما إلى ذلك، وتأكدي من إعداد قائمة بالأطعمة التي ستحضرينها في الأيام التالية من الأسبوع. تأكد من اختيار وجبات سهلة وكذلك إنهاء أي مهام متأخرة تتعلق بعملك في هذا اليوم.

وفر الوقت في العمل

أثناء العمل، نحتاج إلى توفير الوقت والاستفادة من كل دقيقة من وقتنا حتى لا نضطر إلى تأجيل بعض المهام لليوم التالي أو يتعين عليك نقلها إلى المنزل، ولكن هذا بالطبع يحتاج إلى الالتزام بالعديد من المهام المهمة النقاط على النحو التالي:

لا تضيع وقتك في الدردشات الفارغة

تأكد من وصولك إلى مكتبك مبكرًا حتى تتمكن من تسجيل المغادرة خلال ساعات العمل الرسمية، ولست مضطرًا للجلوس لساعات أطول، وأثناء عملك لن تنشغل بالمحادثات مع الزملاء دون اهتمام، لذا لا يتشتت انتباهك ويضيع الكثير من وقتك، وإذا فوجئت بمجيء أصدقائك إلى مكتبك، اطلب منهم العودة إلى مكاتبهم حتى تتمكن من إنهاء عملك والتحدث معهم في ساعات الراحة أو وقت الوجبات

ساعد الآخرين، ولكن بحذر

إذا طلب منك أحد الأصدقاء المساعدة في إنجاز بعض الأشياء بدلاً منه، فلا توافق عليه واستمع إليه بلباقة شديدة، فهذا من حقك، ولك مطلق الحرية في اختيار المساعدة أم لا، فلديك أيضًا الكثير من العمل للقيام به. افعل، ولكن إذا واجهت عقبة في فهم شيء ما أو فشلت في تطبيق طريقة للعمل، فلا حرج في الضياع في الطريق.

استخدم الكمبيوتر

بعض الموظفين لا يفضلون التعامل من خلال أجهزة الكمبيوتر، ويلجأون إلى الأساليب التقليدية في كتابة أو تسجيل الكتب اليومية، ولكن في الحقيقة، تعد برامج الكمبيوتر الحديثة من أهم الأشياء التي تساعد في توفير الوقت، حيث إنها ستسهل عليك و تساعدك على تحقيق الإنجاز بشكل أسرع مما تعتقد.

وفر الوقت في رمضان

في شهر رمضان المبارك تكثر زيارات وزيارات الأهل والأصدقاء، والله في حاجة إلى الألم. لقد ذهب لساعات طويلة لإعداد مختلف المواد الغذائية وفي نفس الوقت تحتاج إلى تكريس نفسه لطقوس العبادة والصلاة وتلاوة القرآن. في الحقيقة، الوقت في رمضان محدود للغاية، لكن هناك بعض الاستعدادات التي تساهم في توفير الوقت قبل حلول الشهر الكريم، وهي كالتالي:

  • شراء وتنظيف اللحوم والدجاج مقدما، وتقسيمها على عدد أيام رمضان وتخزينها في الفريزر لحين الحاجة إليها. استخدم الفطائر والمعجنات. جرش، السمبوسة، التونة المعلبة والجبن تعد وصفات جديدة وسهلة. نظف الخضروات مثل البطاطس والبازلاء والبامية حتى تكون جاهزة للاستخدام.
  • خذ كمية كبيرة من الطماطم، واغسلها جيدًا، واستخدمها لتحضير الصلصة، ثم احتفظ بها مجمدة.
  • استنتاج

    تنظيم الوقت وتوفيره مهارة لا يمتلكها الكثير من الناس. الوقت مسؤولية كبيرة على أكتافنا، يجب أن ننتبه لها ونعرف قيمة كل دقيقة من حياتنا، لم نخترع عبثًا، لكن لكل منا دور يلعبه على أكمل وجه، ويمكننا فقط نلعب هذا الدور إذا خصصنا وقتنا لما هو جيد لنا فقط.

    رابط مختصر