كشفت صحيفة واشنطن بوست، في تقرير لها، أن المخابرات الأمريكية حذرت في 10 أغسطس من انهيار الحكومة الأفغانية في كابول أمام طالبان. وصرح تقرير المخابرات الأمريكية إن وصول طالبان إلى كابول سيستغرق 30-90 يومًا، لكن العاصمة سقطت بعد 5 أيام. وتابعت واشنطن بوست، أنه بعد 4 أشهر فقط من إعلان الرئيس الأمريكي بايدن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان، سيطرت طالبان على كابول، بعد قرابة 20 عامًا.

قلة توقعوا أن يحدث ذلك بهذه السرعة، بينما كانت هناك تحذيرات من عودة ظهور طالبان في حال انسحاب الجيش الأمريكي، وشهد الأسبوع الماضي تحقيق الجماعة مكاسب مذهلة على الأرض. وتابعت الصحيفة الأمريكية: “الجيش الأفغاني الذي دربته القوات الأمريكية لم يكن قادرًا على صد طالبان، وغادر في كثير من الحالات دون إطلاق رصاصة واحدة”. وأضافت: “عندما بدأت القوات الأمريكية في الانسحاب، تحركت طالبان، وأظهرت المنشورات أن الجماعة لا تزال قوية، حتى بعد 20 عامًا من الحرب، بينما أضعفت أيضًا ثقة الأفغان في حكومتهم”.